اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

جوجل يحتفي بميلاد الشاعر السوداني محمد الفيتوري

جوجل يحتفي بميلاد الشاعر السوداني محمد الفيتوري
جوجل يحتفي بميلاد الشاعر السوداني محمد الفيتوري

يحتفي محرك البحث الشهير جوجل اليوم بذكرى ميلاد محمد الفيتوري الشاعر السوداني البارز، حيث زينت واجهته رسماً يظهر فيه الراحل الفيتوري وهو يكتب نصوصاً، وفي الخلفية سوق شعبي.
وقالت "جوجل" إن أعمال محمد الفيتوري الشاعر والكاتب المسرحي والدبلوماسي السوداني بلغتها الثورية بثّت حياة جديدة في الأدب العربي المعاصر بمزيج من الفلسفة الصوفية والثقافة الإفريقية والدعوة إلى مستقبل خال من الاضطهاد.
وينظر إلى الفيتوري على أنه واحد من رواد الشعر الحديث، حيث جدد فيه الكثير متحرراً من الأغراض التقليدية كالهجاء والغزل وابتعد عن الأوزان والقافية، كما أن أعماله أدرجت في المناهج التعليمية.
وكانت حياته متنقلة بين الدول العربية فلم يستقر في دولة ما، وكانت السياسة واحدة من أسباب ترحاله المتواصل.
ولد محمد مفتاح رجب الفيتوري في مثل هذا اليوم من عام 1936 في الجنينة، وهي بلدة تقع على الحدود الغربية للسودان، وذلك لأب ليبي وأم مصرية، وانتقل في عمر الثالثة إلى مصر، حيث أمضى ما تبقى من طفولته، ثم تابع دراسته في الأدب والعلوم وتخرج من جامعة الأزهر، ثم وجد عملاً كمحرر في الصحف المصرية والسودانية بعد التخرج.
تابعي المزيد: جوجل يحتفل باليوم العالمي للطفل على طريقته الخاصة
وفي عام 1956، نشر محمد الفيتوري مجموعته الشعرية الأولى بعنوان "أغاني إفريقيا"، التي استكشفت آثار الاستعمار على الهوية الإفريقية الجماعية وشجع قرائه على اعتناق الجذور الثقافية لقارتهم السمراء، ثم نشر بعدها عديداً من المسرحيات والكتب والمجموعات الشعرية حيث عاش وعمل كاتباً وصحفياً في معظم الدول العربية، ونشر الفيتوري آخر أعماله في عام 2005.
وتوفي محمد الفيتوري في يوم الجمعة 24 أبريل عام 2015 في المغرب، التي كان يعيش فيها مع زوجته المغربية، وذلك عن عمر ناهز 85 عاماً بعد صراع طويل مع المرض.