اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

أمانة الاحساء تدرس تطوير 3 تقاطعات مرورية حرجة بالتنسيق مع هيئة تطوير الشرقية

تطوير التقاطعات المرورية - الصورة من واس
تطوير التقاطعات المرورية - الصورة من واس
تقاطاعات مرورية - الصورة من واس
تقاطاعات مرورية - الصورة من واس
تطوير التقاطعات المرورية - الصورة من واس
تقاطاعات مرورية - الصورة من واس
2 صور

في إطار الحرص على سلامة المواطنين، حرصت أمانة الأحساء على تكثيف جهودها لدراسة 3 تقاطعات مرورية، ضمن المواقع المرورية الحرجة في الحاضرة، وجاءت تلك الخطوة بالتنسيق مع هيئة تطوير المنطقة الشرقية، وفقًا لما تم نقله عن وكالة الأنباء السعودية.

وقد أوضح المهندس عصام الملا، أمين الأحساء، أن تلك الدراسات جاءت بهدف استكمال مشاريع توسعة وتمديد وتطوير وتأهيل التقاطعات منها جسر تقاطع طريق الملك فهد مع طريق الأمير سعود الفيصل، وجسر تقاطع طريق الملك عبدالله "الضلع الشرقي" مروراً بمسار طريق المدن والقرى الشرقية، تقاطع طريق الملك عبدالله "الضلع الغربي"مع طريق الأمير نايف.

وأشار إلى أنه من المقرر أن يتم تنفيذ نتائج الدراسة وتطوير التقطاعات في حين توافر الاعتمادات المالية لذلك، وأوضح أن الدراسات المتعلقة بعوامل التأثير المروري للمشاريع التجارية بالأحساء، ينتج عنها تردد رحلات للمركبات بأكثر من 100 رحلة في ساعات الذروة الصباحية أو المسائية.

ومن المقرر أن تشرف الإدارة العامة لهندسة النقل والمرور في الأمانة على تنفيذ الدراسات المرورية لـ 5 مشاريع تجارية بالتنسيق مع المكاتب الاستشارية المتخصصة في مجال هندسة النقل والمرور.

واسترسل «الملا»، خلال حديثه أن الربع الثالث من العام الحالي لـ2021، شهد على تنفيذ مشاريع تخص عناصر السلامة المرورية واللوحات الإرشادية في الطرقات والأحياء، ومن بين تلك المشاريع الآتي:

- إنشاء 10 معابر للمشاة في التقاطعات بالطرق والشوارع الحيوية.

- تدعيم 4 تقاطعات بوسائل السلامة المرورية من علامات أرضية ولوحات إرشادية.

- تجهيز عدد من الطُرقات بالعلامات والخطوط الأرضية واللوحات الارشادية بما يُقدر بـ 5 كم طولية.