اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

بقيمة 47 مليار درهم أدنوك العلامة التجارية الأولى في الإمارات للسنة الرابعة على التوالي

بقيمة 47 مليار درهم أدنوك العلامة التجارية الأولى في الإمارات للسنة الرابعة على التوالي. الصورة من "وام"
بقيمة 47 مليار درهم أدنوك العلامة التجارية الأولى في الإمارات للسنة الرابعة على التوالي. الصورة من "وام"

وفقًا لتقرير أصدرته "براند فاينانس" المؤسسة العالمية المستقلة والمتخصصة في تقييم العلامات التجارية والاستشارات الاستراتيجية للشركات حافظت شركة بترول أبوظبي الوطنية "أدنوك" خلال عام 2022 على مكانتها باعتبارها العلامة التجارية الأكثر قيمة في دولة الإمارات للعام الرابع على التوالي.

وبحسب وكالة أنباء الإمارات "وام" تم تقييم علامة أدنوك التجارية بقيمة 12.76 مليار دولار ما يعادل "47 مليار درهم" مما يعني نموًا بواقع 19% بالمقارنة مع العام الماضي وأكثر من 174% منذ عام 2017.

وتربعت علامة الشركة التجارية على المرتبة الأولى في دولة الإمارات والمرتبة الثانية بين العلامات التجارية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا والمرتبة التاسعة ضمن قائمة العلامات التجارية العشر الأعلى تصنيفًا على صعيد شركات النفط والغاز العالمية.

كما صنفت براند فاينانس العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لمجموعة أدنوك "الدكتور سلطان بن أحمد الجابر" في المرتبة الأولى بين الرؤساء التنفيذيين في الإمارات، وفي منطقة الشرق الأوسط، والمرتبة الأولى بين الرؤساء التنفيذيين في قطاع النفط والغاز على مستوى العالم خارج الولايات المتحدة والصين للسنة الثانية على التوالي.

وعلى مدار الاثنا عشر شهرًا الماضية استطاعت "أدنوك" المحافظة على ترتيب علامتها التجارية من خلال مواصلة النمو بشكل مسؤول وتحقيق إنجازات عديدة في إطار استراتيجيتها في مجال الطاقة الجديدة القائمة على تعزيز شراكاتها في مجال الطاقة النظيفة والمتجددة والهيدروجين والتزامها بأفضل الممارسات على مستوى المجموعة وسجلها في مجال الصحة والسلامة والبيئة ونجاح برنامجها لتعزيز القيمة المحلية المضافة واستقطاب الاستثمارات الأجنبية المباشرة وتعزيز مكانة الدولة كوجهة مفضلة للاستثمار.

ويعمل "الدكتور سلطان بن أحمد الجابر" وزير الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لشركة بترول أبوظبي الوطنية "أدنوك" ومجموعة شركاتها على تنفيذ رؤية القيادة الرشيدة في مجال الطاقة بما يواكب توجهات الإمارات للخمسين عامًا المقبلة وتنفيذ نقلة نوعية شملت أعمال واستراتيجية وثقافة الشركة المؤسسية.

وشهدت هذه النقلة النوعية العديد من مبادرات التطوير والتحديث في الشركة بما في ذلك وضع نهج جديد للشراكات الذكية وخلق الفرص الاستثمارية لاستقطاب رؤوس الأموال الأجنبية وإطلاق برنامج ناجح لتعزيز القيمة المحلية المضافة وتنفيذ ثلاث عمليات اكتتاب ناجحة على أسهم شركات أدنوك للتوزيع وأدنوك للحفر وفرتيجلوب ومشاريع ومبادرات لتحقيق الاكتفاء الذاتي من الغاز وتنفيذ برامج ناجحة لاستثمارات وهيكلة رأس المال وإطلاق عقود خام مربان الآجلة في الأسواق العالمية.

وتركز استراتيجية أدنوك على الاستعداد لمستقبل الطاقة الجديد الذي يتطلب إنتاج الطاقة بأقل قدر من انبعاثات الكربون وذلك من خلال خفض الانبعاثات خلال عمليات الاستكشاف والتطوير والإنتاج وتعزيز قدرات الشركة في مجال التكنولوجيا المتقدمة لالتقاط واستخدام وتخزين الكربون والتخطيط لإنتاج الهدروجين الأخضر.

وتماشيًا مع توجيهات القيادة الرشيدة يعمل "الدكتور سلطان أحمد الجابر" بصفته المبعوث الخاص لدولة الإمارات لشؤون التغير المناخي على تعزيز النهج الاستباقي لدولة الإمارات، ومساهمتها الفاعلة في الجهود العالمية الرامية للحد من تغير المناخ والتكيف مع تداعياته وترسيخ المكانة الرائدة للدولة في مجال العمل المناخي، والذي توج بفوز الإمارات، باستضافة مؤتمر الأطراف في اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ COP28 عام 2023 أهم وأكبر مؤتمر دولي للعمل المناخي بمشاركة قادة وزعماء العالم.

وتعُرَّف قيمة العلامة التجارية بأنها صافي العائد الاقتصادي الذي يحصل عليه المالك عند ترخيص علامته التجارية في السوق المفتوحة. ويتم تقييم قوة العلامة التجارية من خلال مجموعة من المعايير والعوامل التي تشمل الأداء التشغيلي والتجاري والمرونة وحقوق المساهمين والأداء التجاري وأنشطة التسويق والاتصال. ويتم استخدام قيمة العلامة التجارية في تحديد نسبة مساهمة قوة العلامة التجارية في إيرادات الشركة.

وتعمل "أدنوك" على تنفيذ استراتيجية طموحة للنمو الذكي تهدف من خلالها إلى تحقيق الاستفادة القصوى من الموارد الهيدروكربونية في إمارة أبوظبي بشكل مسؤول وتعزيز القيمة وزيادة الربحية والعائد الاقتصادي لدولة الإمارات، وذلك من خلال زيادة أنشطة الاستكشاف والتطوير والإنتاج والتوسع في نشاطاتها في مجالات التسويق والإمداد والتداول والتكرير والبتروكيماويات.

جدير بالذكر أنّ مجلس إدارة أدنوك اعتمد في ديسمبر الماضي استراتيجية الشركة في مجال قطاع الطاقة الجديدة التي تهدف للحد من البصمة الكربونية لعملياتها والاستفادة من فرص النمو والتطور في مجال الطاقة المتجددة والهيدروجين وأنواع الوقود الأخرى منخفضة الكربون إضافة لخطة عمل أدنوك لزيادة استثماراتها الرأسمالية إلى 466 مليار درهم "127 مليار دولار" للسنوات الخمس القادمة "2022 - 2026" لتمكين تنفيذ استراتيجيتها المتكاملة للنمو الذكي 2030.