اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

أبرز ما جرى خلال اليوم الثاني من المؤتمر العالمي لريادة الأعمال

المؤتمر العالمي لريادة الأعمال
المؤتمر العالمي لريادة الأعمال - الصورة من واس

شهد اليوم الثاني من المؤتمر العالمي لريادة الأعمال إقبالاً كبيراً من قبل الحضور الذي عبر عن إعجابه بالتنظيم المتقن للمؤتمر والمواضيع التي تتناولها الجلسات الحوارية التي يتضمنها، ما أكد على تميز السعودية في تنظيم مثل هذه المحافل الدولية.

جلسة مشتركة مع "تاكار" و"أمل دخان"

وبدأت فعاليات اليوم الثاني من المؤتمر بجلسة حوارية جمعت بين " أشيش تاكار"، الرئيس التنفيذي لمجموعة "مارا فونز"، ورائدة الأعمال "أمل دخان"، الشريك في شركة "500Global vc"، وصرح "أشيش" خلال الجلسة الحوارية أن أساس النجاح يكمن في الثقة والاستمرارية الأمر الذي ساعده بصفة شخصية على اكتساب الخبرة.
وتابع "أشيش" موضحاً أن ريادة الأعمال ليست بالأمر السهل، "كونك مؤسساً أو ريادياً للأعمال لا يعني أنك الأفضل في إدارة مشروعك الخاص"، فيما صرحت "دخان" أن رواد الأعمال تقع على عاتقهم مسؤولية تقديم المساعدة للآخرين.

الفائزون بجوائز The Compass Award

وأعلنت الشبكة العالمية لريادة الأعمال فوز وزارة التجارة السعودية والهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة "منشآت" ومؤسسة محمد بن سلمان بن عبدالعزيز "مسك" الخيرية بجوائز The Compass Award المخصصة لتكريم الأفراد والمنظمات المساهمين في تمكين رواد الأعمال حول العالم على إطلاق مشاريعهم والارتقاء بها.
واستلم محافظ "منشآت" نيابة عن وزارة التجارة جائزة The Compass Award التي فازت بها وزارة التجارة في المؤتمر العالمي لريادة الأعمال.

السياحة السعودية تغيرت للأفضل

وأكد عمرو المدني الرئيس التنفيذي للهيئة الملكية للعلا، خلال كلمته ضمن الجلسات الحوارية المنعقدة في اليوم الثاني، على أن السياحة في السعودية في الأعوام الأخيرة، تغيرت للأفضل، بمنتجاتها، وخدماتها، وأماكنها، كما أن زيارة المملكة أصبحت أسهل من السابق، مؤكداً بالقول: "مسؤوليتنا الأولى هي الارتقاء بريادة الأعمال. نحن موقنون بأن ريادة الأعمال هي عامل مهم للنمو الاقتصادي".

تكريم الأسماء البارزة

وكرم المهندس خالد الفالح وزير الاستثمار السعودي عديداً من الأسماء البارزة في المسرح الرئيس من المؤتمر.

توفير خيارات للتمويل

وضمن جلسة حوارية مع الأستاذ محمد بن عبدالله القويز، رئيس مجلس هيئة السوق المالية، حيث حاوره قصي السيف، الرئيس التنفيذي ل "سدو العالمية"، أكد القويز على أن لدى كل رائد أعمال احتياجات مختلفة، لذلك يجب توفير خيارات وحلول تمويلية متعددة تناسب مختلف رواد الأعمال.
كما أضاف التمويل هو الوقود الذي يحول الأحلام إلى واقع، نحتاج إلى خيارات تمويل ترتقي لطموح رواد الأعمال.

توقيع 21 اتفاقية

كما شهد المؤتمر، خلال اليوم الثاني، توقيع أكثر من 21 اتفاقية وإطلاق عديد من المبادرات الاستثمارية.
وتأتي الاتفاقيات الجديدة بعدما شهد المؤتمر في يومه الأول أمس، توقيع 33 اتفاقية، وإطلاق عدد من المبادرات الاستثمارية بقيمة مالية تجاوزت 16 مليار ريال "4.2 مليار دولار"، وذلك بهدف دعم ريادة الأعمال في مختلف المجالات، وتعزيز مكانة المملكة كبيئة جاذبة للرواد والمبتكرين والمبدعين في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

أبرز الاتفاقيات

ووقع مصرف الراجحي اتفاقية تعاون مع "منشآت" لإطلاق برامج تمويلية تصل قيمتها إلى ملياري ريال.
وأبرم بنك البلاد اتفاقية مع "منشآت" لتقديم برامج تمويلية مبتكرة بـ1.9 مليار ريال.
وكشف البنك العربي الوطني عن برامج ومنتجات تمويلية لـ"منشآت" بقيمة 1.1 مليار ريال.
فيما أصدر وزارة الاستثمار السعودية 4 رخص لشركات ناشئة وأعلن عن شركة رأسمال جريء.

أهداف المؤتمر

ويهدف المؤتمر لبحث إمكانية بناء نظام عالمي موحد لريادة الأعمال بتسليط الضوء على ريادة الأعمال والابتكار والفرص الاستثمارية، وتمكين صانعي سياسات الأعمال من الاستماع لرواد الأعمال ومعرفة التحديات التي تواجههم بسبيل وضع إجراءات أكثر مرونة وتعزيز سهولة واستمرارية العمل الريادي.


يمكنكم متابعة آخر الأخبار عبر "تويتر" "سيدتي".