اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

مدرس بريطاني يدخل غينيس بالغناء قرابة 40 ساعة

دانيال ألكون
دانيال ألكون يدخل موسوعة غنيس - الصورة من موقع .independent.co.uk
دانيال ألكون
دانيال ألكون يدخل موسوعة غنيس - الصورة من موقع news-sky-com
دانيال ألكون  يدخل موسوعة غنيس - الصورة من موقع .independent.co.uk
دانيال ألكون يدخل موسوعة غنيس - الصورة من موقع .independent.co.uk
دانيال ألكون  يدخل موسوعة غنيس - الصورة من موقع .independent.co.uk
دانيال ألكون يدخل موسوعة غنيس - الصورة من موقع .independent.co.uk
دانيال ألكون
دانيال ألكون
دانيال ألكون  يدخل موسوعة غنيس - الصورة من موقع .independent.co.uk
دانيال ألكون  يدخل موسوعة غنيس - الصورة من موقع .independent.co.uk
4 صور
استطاع مدرس بريطاني أن يحطم الرقم القياسي العالمي لأطول فترة غناء موسيقى الراب ، فقد غنى بشكل متصل قرابة الـ 40 ساعة.

• تخطى النوم ليلتين

دانيال ألكون يدخل موسوعة غنيس - الصورة من موقع .independent.co.uk

غنى دانيال ألكون ، 35 عامًا ، تحت اسمه المستعار الموسيقي (اسم الشهرة) DAlcon بشكل متصل، متخطيًا النوم لمدة ليلتين على التوالي حيث سجل بغناؤه مدة 39 ساعة و 37 دقيقة، ليحطم الرقم القياسي العالمي لموسوعة غينيس لأطول ماراثون غناء راب حرة .
ألكون مدرس لغة إنجليزية ، نشأ وتربي في ويمبلدون جنوب غرب لندن ، إلا أنه يدرس في فالنسيا بإسبانيا، يهوى غناء الراب منذ طفولته، ولطالما سعى لتحقيق شهرته عبر رقم عالمي بغناء الراب.
حسب موقع news-sky-com، فقد أعرب دانيال عن سعادته وفخره بالرقم القياسي الذي حققه، لافتًا أنه حقق هذ الإنجاز مرة واحدة من قبل ولم يستطع تحقيقه مرة أخرى، فقد كان عليه أن يتفوق على علامة 33 ساعة و 33 دقيقة و 16 ثانية التي حققها مغني الراب الأمريكي واتسكي.
تابعي المزيد: موسيقي فرنسي يحوّل أدوات النظافة المنزلية لآلات موسيقية

• الفشل سبب للنجاح والتحدي

دانيال ألكون يدخل موسوعة غنيس - الصورة من موقع .independent.co.uk

لم يتمكن دانيال أن يغني أكثر من 35 ساعة ، وعندما شعر بالفخر والسعادة اكتشف أن الرقم القياسي الذي حققه قد هزم بالفعل من قبل الأيرلندي ليام ريفز وأصبح الآن أكثر من 36 ساعة.
استفز هذا الأمر دانيال والذي لم يستسلم للفشل بسبب فارق ساعة واحدة، فبدلًا من أن يجعل إخفاقه سببا للتنحى والتخاذل قرر المواجهة بشجاعة وحفزّ نفسه على إعادة المحاولة مرات ومرات، حتى استطاع بالنهاية أن يسجل رقمه القياسي في إبريل الماضي وهو الرقم الذي صدقت عليه لاحقًا موسوعة غينيس للأرقام القياسية.
وقد تابع دانيال شهود عيان كانوا رقباء عليه طوال فترة ماراثون الراب الموسيقى التي اخترقها دانيال بنجاح وليقوموا بالتأكد من التزامه بالقواعد الصارمة من أجل الحصول على الرقم القياسي العالمي.
وقد نصت القواعد على أنه يسُمح لدانيال بـ 30 ثانية لالتقاط أنفاسه بين نغمات الراب، ويجب أن تكون النبضات مستمرة، وتم إعطاؤه استراحة لمدة خمس دقائق لكل ساعة راب.
وعن تجربته الباعثة للفخر ،حسب تعليقه، أكد دانيال، حسب موقع independent.co.uk، أنه قبل التحدي كان متوترًا، إلا أنه بمجرد أن بدأ التحدي كان أشبه بالآلة ولم يشعر بالوقت فقد فكر بالاستمرار فقط في ذلك الامر لإنجازه والنجاح به في النهاية".

• للتحدي هدفٌ نبيل

دانيال ألكون يدخل موسوعة غنيس - الصورة من موقع .independent.co.uk

يقول : " إحدى أصعب اللحظات جاءت في بداية التحدي." لافتا أنه "لقد عشت للتو على الكيوي والعنب والشاي". فقد كانت الغلاية مرافقة له خلال التحدى مما جعله يشرب كميات كبيرة من الشاي.
قام دانيال بالتحدي في أبريل وتم التصديق عليه لاحقًا من قبل موسوعة غينيس للأرقام القياسية، على أنه كان متحمسًا ولديه دافع أكبر فقد كان دافعه لمتابعة سجله العالمي أن نجاحه سيكون فرصة لزيادة الوعي بالمؤسسة الخيرية Key Changes.والتي تتراوح خدماتها للموسيقيين من توفير استوديو موسيقى منبثق للمرضى الذين يعانون من صعوبات في الصحة العقلية في المستشفى ، إلى التدريب لمساعدة الفنانين على التغلب على قلق الأداء.
تابعي المزيد: أطول عائلة في العالم حسب موسوعة "غينيس"