اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

أبرز المعلومات عن مرض البهاق في اليوم العالمي للبهاق

أبرز المعلومات عن مرض البهاق، في اليوم العالمي للبهاق
أبرز المعلومات عن مرض البهاق، في اليوم العالمي للبهاق
العوامل الوراثية قد تَزيد من فرصة الإصابة بالبهاق
العوامل الوراثية قد تَزيد من فرصة الإصابة بالبهاق
البهاق يبدأ بشكل عام على اليدين والذراعين والقدمين والوجه
البهاق يبدأ بشكل عام على اليدين والذراعين والقدمين والوجه
أبرز المعلومات عن مرض البهاق، في اليوم العالمي للبهاق
العوامل الوراثية قد تَزيد من فرصة الإصابة بالبهاق
البهاق يبدأ بشكل عام على اليدين والذراعين والقدمين والوجه
3 صور

يحتفل العالم في الخامس والعشرين من شهر يونيو كل عام باليوم العالمي للبهاق؛ لزيادة الوعي بالبهاق ومواجهة التنمر والإهمال الاجتماعي، الذي يواجهه ما يقرب من 100 مليون شخص مصاب بالبهاق حول العالم.
في السطور التالية، نستعرض معاً أبرز المعلومات عن مرض البهاق، في اليوم العالمي للبهاق:

ما هو البهاق؟

البهاق هو اضطراب جلدي تظهر فيه مناطق بيضاء ملساء (تسمى لطاخات أو بقع) على جلد الشخص، ويبدأ بشكل عام على اليدين والذراعين والقدمين والوجه، وإذا كنت مصابة بالبهاق في مكان به شعر؛ فقد يتحول لون شعر جسمك أيضاً إلى اللون الأبيض.
وتحدث هذه الحالة عندما يتم تدمير الخلايا الصبغية (خلايا الجلد التي تنتج الميلانين، المادة الكيميائية التي تعطي الجلد لونه أو تصبغه) بواسطة جهاز المناعة في الجسم.

كيف يتطور البهاق؟

البهاق يبدأ بشكل عام على اليدين والذراعين والقدمين والوجه


يظهر البهاق عادةً على شكل بقع قليلة بيضاء صغيرة، قد تنتشر تدريجياً في الجسم على مدار عدة أشهر، ويبدأ البهاق عادةً في اليدين، والساعدين، والقدمين، والوجه، ولكن يمكن أن يظهر في أي جزء من الجسم، بما في ذلك الأغشية المخاطية (البطانة الرطبة للفم والأنف والأعضاء التناسلية والمستقيم) والعينين والأذنين من الداخل.
في بعض الأحيان تستمر البقع الكبيرة في الاتساع والانتشار، لكنها عادةً ما تبقى في نفس المكان لسنوات.. يتغير موقع اللطاخات الصغيرة  بمرور الوقت؛ حيث تفقد مناطق معينة من الجلد الصبغات وتستعيدها.
ويختلف البهاق في كمية الجلد المصاب؛ حيث يعاني بعض المرضى من مناطق صغيرة خالية من اللون، فيما البعض الآخر يعاني من فقدان لون الجلد على نطاق واسع.

ما مدى انتشار البهاق؟

يحدث البهاق لدى حوالي 1% أو أكثر بقليل من السكان في جميع أنحاء العالم، ويصيب البهاق كل الأجناس بالتساوي، ومع ذلك؛ فإنه يكون أكثر وضوحاً لدى الأشخاص ذوي البشرة الداكنة، وعلى الرغم من أن البهاق يمكن أن يصيب أي شخص في أي عمر، إلا أنه يظهر بشكل شائع عند الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 10 و30 عاماً، ونادراً ما يظهر البهاق عند الصغار أو الكبار في السن.


تابعي المزيد كل ما يهمك عن البهاق عند الأطفال

أسباب البهاق

بعض العوامل التي تزيد خطر الإصابة بالبهاق، قد تكون موروثة


رغم أن أسباب البهاق غير مفهومة تماماً، إلا أن هناك عدداً من النظريات المختلفة التي تعزو أسباب المرض إلى:
- اضطراب المناعة الذاتية: قد يطور الجهاز المناعي للشخص المصاب أجساماً مضادّة تدمر الخلايا الصبغية.
- عوامل وراثية: بعض العوامل التي قد تزيد من فرصة الإصابة بالبهاق، يمكن أن تكون موروثة؛ فحوالي 30% من حالات البهاق وراثية.
- العوامل العصبية: يمكن إطلاق مادة سامّة للخلايا الصباغية عند النهايات العصبية في الجلد.
- التدمير الذاتي: يتسبب خلل في الخلايا الصبغية في تدمير نفسها.
- قد يحدث البهاق أيضاً بسبب أحداث معينة، مثل: الإجهاد البدني أو العاطفي، ونظراً لأنه لا يبدو أن أياً من التفسيرات يفسر الحالة تماماً؛ فمن المحتمل أن مجموعة من هذه العوامل مسؤولة عن البهاق.

كيف يتم علاج البهاق؟

لا يوجد علاج للبهاق، والهدف من العلاج الطبي هو خلق لون موحّد للبشرة، إما عن طريق استعادة اللون (إعادة التصبغ) أو إزالة اللون المتبقي (إزالة التصبغ).
وتشمل العلاجات الشائعة: علاج التمويه، وعلاج إعادة التصبغ، والعلاج بالضوء والجراحة.

* المصدر: clevelandclinic.org

تابعي المزيد سرطان البروستاتا: هل يجب التوقف عن تناول الألبان؟