اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

قمر الغزال يضيء الأرض 13 الجاري

قمر الغزال
قمر الغزال سيكون ساطعاً في 13 من يوليو
القمر المكتمل
أسماء الأقمار الفريدة
القمر المكتمل
القمر يبدو أكثر إشراقاً من المعتاد
قمر الغزال
القمر المكتمل
القمر المكتمل
3 صور

في يوم الأربعاء 13 من يوليو الجاري، سيُضيء سماء الأرض بدر شهر يوليو، الملقَّب بقمر الغزال، الذي سيصل إلى ذروته في الساعة 18:38 بتوقيت غرينتش.
وبحسب موقع «Live Science»، سيكون القمر الكامل لشهر يوليو مرة أخرى قمراً عملاقاً؛ حيث يصل إلى أقرب نقطة لكوكبنا في 13 من يوليو. سيكون القمر قريباً نسبياً من الأرض في مداره الإهليلجي أو البيضاوي قليلاً؛ ما يجعله يبدو أكبر قليلاً وأكثر إشراقاً من المعتاد.
ولكن قمر الغزال لن يتوقف في هذا التوقيت فحسب، بل سيظهر ساطعاً وممتلئاً ليلتي الثلاثاء والخميس «12 و14 من يوليو» أيضاً، بينما سيصل إلى ذروته رسمياً في 13 من يوليو، الساعة 18:38 بتوقيت غرينتش.

قمر الغزال سيكون ساطعاً في 13 من يوليو

قد يلاحظ مراقبو السماء المتحمسون أن القمر يبدو أكبر وأكثر إشراقًا من المعتاد. هذا لأنه، للشهر الثالث على التوالي، سيرتفع البدر كقمر عملاق، أو اكتمال القمر عندما يكون القمر حول الأرض أو عند أقرب نقطة له من الأرض، والمعروفة أيضاً باسم نقطة الحضيض. يصل القمر هذا الشهر إلى نقطة الحضيض في حوالي الساعة 09:00 بتوقيت غرينتش في 13 من يوليو، قبل 10 ساعات فقط من ارتفاع البدر.

القمر يبدو أكثر إشراقاً من المعتاد

وفقًا لموقع «Time and Date»، يُعد بدر يوليو القمر العملاق هو الثالث لهذا العام من أصل أربعة. كان آخر قمرين عظيمين هما ستروبري مون «Strawberry Moon» لشهر يونيه، والقمر الكامل لشهر مايو، زهرة القمر «Flower Moon»، الذي شهد أيضاً خسوفًا كلياً للقمر. سيكون «Sturgeon Moon» الشهر المقبل، الذي يبلغ ذروته في 11 من أغسطس، آخر قمر عملاق لهذا العام، وفقًا لتقويم المزارعين.

أسماء القمر الغريبة

أسماء الأقمار الفريدة

امتلكت الأقمار المكتملة لكل شهر أسماءها الفريدة من قِبل السكان الأصليين في أمريكا الشمالية. ووفقاً لهذا التقويم، أطلقت العديد من القبائل التي كانت تعيش في ما يُعرف الآن بشمال شرق الولايات المتحدة على القمر الكامل لشهر يوليو اسم «باك مون» أو «قمر الغزال»؛ لأنه في هذا الوقت من السنة من المعتاد أن تنمو قرون الغزال بالكامل.
ويحدث البدر مرة واحدة في الشهر عندما تصطف الشمس والأرض والقمر على خط غير مرئي بزاوية 180 درجة. يختلف مدار القمر بمقدار 5 درجات تقريباً عن مدار الأرض؛ لذا فهو عادةً أعلى أو أدنى قليلاً من ظل الأرض، ما يتيح لأشعة الشمس إلقاء الضوء على الجانب المواجه للأرض.