أسرة ومجتمع /شباب وبنات

5 أسباب تخيف الفتاة من ليلة الزفاف وطرق علاجها

5 أسباب تخيف الفتاة من ليلة الزفاف وطرق علاجها

مهما كان لدى الفتيات خلفية ومعلومات كافيه قبل الزواج حول العلاقة الحميمة بين الزوجين وما يحدث في ليلة الزفاف، إلا أن هنالك خمسة مخاوف مازالت تراود أذهان الفتيات بحن لنا بها وعرضناها على الاختصاصيين من أجل البحث عن أفضل السبل للتخلص منها.
فما الذي يخيف الفتيات ليلة الزفاف وما طرق علاجها؟

أسلوب الشريك:
لأن الفتيات عاطفيات يحلمن دائما بليلة زفاف رومانسية قد يتبادر إلى أذهانهن الكيفية التي سوف يكون عليها الزوج في ليلة الزفاف، وحتى تطمئن الفتاة لا بد أن يكون لديها فهم جيد حول شخصية خطيبها من خلال حديثه وأسلوبه وردات فعله التي تعكس شخصيته السويه.

مقدار الألم:
قد تعتقد الفتيات أن ليلة الزفاف تخبىء لهن مقداراً كبيراً من الألم غير المحتمل، ولكن على العكس تماماً، فالعلاقة الحميمية هي طبيعة بشرية بمعنى أنها تناسب جسد الفتاة بما تحتمله من ألم، فقط لابد أن يتم الأمر من دون أي أعصاب مشدودة.

حدوث نزيف:
وهنا على الفتيات أن يطمئنن ويزلن من أذهانهن المشاهد التي تحملها الأفلام عن ليلة الزفاف، فما يخرج من دماء إن تمت العلاقة بشكل سلس يكون بكمية قليلة.

غشاء البكارة:
نوعيات غشاء البكارة تجعل الفتيات يقلقن من رد فعل الشريك في حال كان الغشاء مطاطياً مثلاً، أي أنه لا يفض مع أول لقاء حميمي، وهنا يقول الاختصاصيون إن الشباب باتوا على قدر كافي من العلم في هذا الجانب، فلا تقلقن أبداً.
إرضاء الزوج: بمعنى أن الفتيات يعتقدن أنه يقع على عاتقهن الكثير في ليلة الزفاف من حيث إرضاء الزوج وعدم إفساد العلاقة، ولكن الزوج لا يكون منتظراً من زوجته في ليلة الزفاف سوى أن يشعر براحتها معه وتقبلها له كزوج وشريك حياة ليس أكثر.


 

هل لديك سؤال حول هذا الموضوع أو غيره؟ تواصلي الآن مع فريق "للبنات فقط" عبر.. [email protected] . ولا تترددي بطلب مواضيع معينة أو مناقشة قضايا تهمك فلدينا كل ما تبحثين عنه.  

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X