اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

العلاقة الحميمية في الحمل ... هل هي مضرة؟

يوصي طبيبك باجتناب الجماع في وقت مبكر من الحمل

كثير من الرجال يشعرون بالذنب عندما يمارسون العلاقة الحميمة مع زوجتهم الحامل، وذلك خوفاً على الجنين، وقلقاً على الأم التي ستعاني كثيراً لو حصل وأصيبت بالإجهاض لهذا السبب، وهنا يتساءل زوج، إن كان يمكنه ممارسة العلاقة الحميمية مع زوجته وهي في الشهر الرابع وهل يضر القذف على الجنين.


برأي د. باربارا لورنزـ ، أخصائية - أمراض النساء والولادة في مركز IVI Fertility الشرق الأوسط، بأبوظبي أنه "لا يوجد سبب لتغيير أو تعديل الحياة الحميمية خلال فترة الحمل ما لم ينصح الطبيب خلاف ذلك. فهي لا تضر الجنين، تتابع رداً على السؤال: "طفلك محمي جيدًا في الرحم عن طريق السائل الأمينوسي السائل الموجود في الكيس السَّلوي، ولا ترتبط العلاقة الحميمية بالإجهاض المبكر أو كونها سببًا للإصابة بالالتهابات المهبلية. قد يوصي طبيبك باجتناب الجماع في وقت مبكر من الحمل إذا كانت الأم قد أجهضت سابقًا. الجماع أيضًا قد لا يكون محبذًا إذا كان لديها مضاعفات معينة من الحمل، مثل مخاض ولادة مبكرة أو النزيف".

 

 

لا تفوتي قراءة تفاصيل "عناوين لمستشفيات للولادة في 4 دول عربية" ومواضيع أخرى عن التغذية والصحة في العدد 40 من "سيدتي وطفلك" في الأسواق

أرسلي كل استفساراتك التي تتعلق بالحمل والولادة وتربية الاطفال على الإيميل الآتي [email protected]  لتفيدك سيدتي وطفلك من خلال اختصاصييها.