أسرة ومجتمع /ثقافة وعلوم

شاعر مغربي يخصص مداخيل ديوانه لعلاج حفيدته

محمد بلمو
الطفلة أريج توقع ديوان جدها للزميلة سميرة مغداد والإعلامية عزيزة حلاق
ديوان رماد اليقين
أريج
جمهور من الندوة
أريج ووالدتها
بلمو أثناء تقديم الديوان
أريج

قدم الشاعر المغربي محمد بلمو ديوانه «رماد اليقين» بالمكتبة الوطنية بالرباط، وهي الطبعة الثانية للديوان، التي توسطت غلافها صورة الطفلة أريج ذات الثلاث سنوات. أريج هي حفيدة بلمو من ابنته الكبرى بسيمة، التي كانت ضحية زواج فاشل بعدما تخلى عنها رفيق دربها عند أول امتحان للحياة، حيث أصيبت ابنتهما الوحيدة البكر في ساقها بمرض السرطان، الأمر الذي أدى بها إلى تدخل عاجل لأجل بتر الساق. وكان الجد أمام هذه المأساة العائلية استنجد بالرأي العام، فتبنت الطفلة إحدى المؤسسات الطبية بألمانيا التي عالجت الطفلة وأحالتها إلى مستشفى مغربي لأجل المتابعة والمراقبة. كانت أريج هي الموقعة الأصلية على الديوان، وكانت تتحرك بشقاوة طفلة لا تدرك ما يحدث حولها، ترافقها أمها التي لاتزال في ريعان شبابها عند مدخل القاعة، حيث تم تقديم الديوان من طرف عبد الرحمان بنونة والصحافي عبد الواحد مفتاح.
حكاية أريج قصيدة حب نسجها واقع صعب لشاعر يحاول أن يبدع ويتدبر مصاعب الحياة انطلاقاً من وجوده الشعري لاغير.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X