أسرة ومجتمع /شباب وبنات

تركني ليجد حب حياته!

مرحبا خالة حنان،
خالتي حبيبتي أرجوك أحتاج مساعدتك، أنا سئمت حياتي وأنا عمري 17 سنة فقط، خسرت شخصًا أحبني كثيرًا، حاولت أكلمه لكن وجد حب حياته!!
(تارا)

الحل والنصائح من خالة حنان:
1 ذكرتني يا صغيرتي ببيت من الشعر القديم يقول فيه الشاعر إنه (سئم حياته) بعد أن أصبح في الثمانين!! بينما أنت سبقته وسئمت منها وأنت في عمر 17!!
2 هل هذا معقول يا تارا؟ وهل حياتك عبارة عن خسارة حب شاب ظننت أنه يحبك؟
3 إذا كانت حياتك هي لهذا الموضوع، فماذا سيكون شعورك نحو أمك وابيك وإخوتك الذين يحبونك؟ وماذا عن صديقاتك وأقاربك؟ ودروسك ومستقبلك؟؟
4 هل ننسى كل هذا لأن شابًا وجد أن فتاة أخرى هي حب حياته؟ لا يا ابنتي، أنت أقوى من هذه الحالة، وعليك أن تحبي نفسك ودراساتك وعالمك الصغير الجميل.
5 لا تكوني فتاة طائشة محطمة، لأن بإمكانك أن تكوني فتاة مجتهدة وناجحة وسعيدة. ولا يهم إذا عشت فترة من الألم والحزن على فراقه، ولكن تذكري أن عليك أن تدافعي عن نفسك وكرامتك، كي تحظي في المستقبل بالحب الحقيقي.
6 ادعُ ربك أن ينسيك إياه فيساعدك على تحقيق ذلك وأملئي وقتك بالدراسة والاهتمام بنفسك وأناقتك وأهلك وصديقاتك. اعملي تمارينًا رياضية واستمعي إلى موسيقى لطيفة وأغان ظريفة بعيدة عن الحزن والفراق وشاهدي أفلامًا كوميدية. كل هذا سينسيك تلك القصة بأسرع مما تتصورين، ولكن الأهم أن تهتمي بدراستك ونجاحك، فمن هنا يبدأ الحل وبدونه ستندمين أشد الندم، وأنا لأني أحبك لا أريدك أن تخسري كرامتك وتكلميه.. إياك أن تفعلي!!!!

وللفتيات اللاتي يبحثن عن رأي صادق وحلول لمشاكلهن، «خالة حنان» عادت لتدعم كل الفتيات والنساء وتقدم لهن الحلول، راسلوها عبر إيميلها الخاص: [email protected]

حقوق نشر المشاكل وحلولها محفوظة
يمنع نشر أي مشكلة أو حل من دون إرفاقها بالعبارة الآتية:

(عن خالة حنان: مجلة سيدتي).. وأي نقل لا يلتزم بهذه الإشارة يقاضى قانونياً.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X