فن ومشاهير /أخبار المشاهير

بعد خسارتها في مسابقة ملكة جمال الكون 2018 "مس ليبانون" مايا رعيدي تحمّل ريما فقيه المسؤولية

ريما فقيه
مايا رعيدي
مايا رعيدي
ريما فقيه
ريما فقيه
مايا رعيدي
مايا رعيدي

لم تأت نتائج مشاركة ملكة جمال لبنان مايا رعيدي 2018 في مسابقة ملكة جمال الكون على قدر توقعاتها، بل حتى أن النتيجة كانت أكثر من مخيبة للآمال، بعد أن تم إقصاؤها عن المسابقة خلال التصفيات النصف نهائية.

مايا رعيدي التي رأى فيها الكثيرون جورجينا رزق ثانية، تأملوا وربما هي مثلهم أن تعود من بانكوك حاملة لقب ملكة جمال الكون الذي فازت به جورجينا رزق عام 1971

مايا رعيدي لم تتقبل النتيجة، ورأت أنها صدمة بالنسبة إلى الكثير من الناس، و شنّت هجوماً على رئيسة لجنة إنتخاب ملكة جمال لبنان وملكة جمال أميركا السابقة ريما فقيه وحملتها نتيجة ما حصل معها، حين قالت إنها تشعر بالإستياء من أشخاص وصلوا متأخرين إلى بانكوك، بينما كان يفترض أن يكونوا سندها في المسابقة، واشارت إلى أنها تنتظر توضيحاً من ريما فقيه لتعرف حقيقة ما حدث.

مايا رعيدي

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

ريما فقيه لم تتأخر بالإجابة بل ردت على مايا قائلة" أنا فخورة بك دائماً . هذه المشاركة الثانية في حياتك في مسابقة جمال. انظري إلى ما أنجزت" موضحة أن قواعد المسابقة هذه السنة كانت أصعب من الأعوام السابقة، وأن مايا رعيدي سوف تظل ملكة بنظرها وبنظر كل لبنان، مشددة أنها فخورة بكل ما قاموا به.

لكن مايا رعيدي ما لبثت أن ردت على ريما فقيه قائلة" شكرا على المجهود الذي قمت به، وانا أيضاً فخورة بما قدمته، ولكني لا أعرف ما الذي يمنعك من قول الحقيقة. كل ما أعرفه ان جميع اللبنانيين ينتظرون الحقيقة وكلنا يعرف أنها سوف تظهر يوماً ما".

 

لمشاهدة أجمل صور المشاهير زوروا أنستغرام سيدتي

ويمكنكم متابعة آخر أخبار النجوم عبر تويتر "سيدتي فن"

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X