صحة ورشاقة /الصحة العامة

أسباب تأخر الدورة الشهرية المختلفة

اكتشفي اسباب تاخر الدورة الشهرية
اسباب تاخر الدورة الشهرية عديدة ومختلفة وبعضها لا يستدعي القلق

أسباب تأخر الدورة الشهرية عديدة ومختلفة. وفي معظمها لا تستدعي القلق.
اكتشفي في الآتي اسباب تاخر الدورة الشهرية بالتفصيل:



أسباب تأخر الدورة الشهرية: الحمل


أظهر اختبار الحمل اللون الوردي، أنتِ حامل من دون أدنى شك! ومن الطبيعي أن تختفي الدورة الشهرية خلال أشهر الحمل، وتعود إلى الانتظام خلال 6 إلى 8 أسابيع في المتوسط بعد الولادة إذا لم تكوني مرضعة.



أسباب تأخر الدورة الشهرية: الرضاعة


هرمون البرولاكتين الذي يتم إفرازه خلال الرضاعة، يمنع الوظيفة الطبيعية لدورة الحيض. وبالتالي قد تستغرق عودة الدورة الشهرية ما بين 4 إلى 5 أشهر بعد الولادة (وأكثر من ذلك بالنسبة للنساء المرضعات رضاعة طبيعية طوال الفترة كاملة).



أسباب تأخر الدورة الشهرية: مانع الحمل هرمون البروجستين


لا تقلقي إذا لمستِ أنّ دورتكِ الشهرية تغيّرت أو حتى اختفت، إذا كنتِ تستخدمين حبوب منع الحمل التي أساسها هرمون البروجستين فقط (سواء حبوب منع الحمل الميكرو، أو تلك الكبيرة، أو اللولب أو وسيلة منع حمل منزرعة). ويعود تأثيرها المانع للحمل جزئيًّا، إلى أنها تمنع انتشار بطانة الرحم. حيث تصبح أقل سماكة شيئًا فشيئًا، إلى أن تختفي. وكنتيجة لذلك، تصبح الدورة الشهرية أقل تواترًا أكثر فأكثر، إلى أن تختفي، ولكن لا ينبغي أن تقلقي! إذ إنّ تأثير مانع الحمل الهرموني يمكن عكسه بالمقابل وعندما تقررين التوقف، فإنَّ الدورة الشهرية تعود تلقائيًّا وتعود الإباضة.



أسباب تأخر الدورة الشهرية: خلل في الإباضة أو متلازمة تكيس المبايض


متلازمة تكيّس المبايض، هو خلل هرموني يصيب ما بين 5 إلى 10 في المئة من النساء، ويتميز بوجود بصيلات عدة غير ناضجة على المبايض (وتدعى أكياس أو كيسات) وإلى وجود معدل مرتفع من الهرمونات الذكرية (الأندروجين). ويؤدي هذا إلى خلل في الإباضة وعدم انتظام الدورة الشهرية أو غيابها كليًّا.

 

 

 

 

 

 

 

 


أسباب تأخر الدورة الشهرية: النحافة المفرطة


غياب الدورة الشهرية شائع لدى النساء اللواتي يعانين الأنوركسيا – فقدان الشهية- أو سوء التغذية. وعلى العكس من ذلك، فإنَّ الوزن الزائد قد يؤدي كذلك إلى تباعد فترات الدورة الشهرية.



أسباب تأخر الدورة الشهرية: ممارسة الكثير من الرياضة

 


ممارسة التمارين الرياضية المكثفة قد يعيق الوظائف الطبيعية للدورة الشهرية، ويسبب توقف الحيض بشكل موقت.



أسباب تأخر الدورة الشهرية: التوتر والإجهاد


قد يؤثر التوتر والإجهاد على إفراز الهرمونات التي ينتجها دماغنا – المنظم الرئيسي للدورة الشهرية- ويمنع الإباضة ويؤخر الدورة الشهرية ويجعلها غير منتظمة. والأمر ذاته ينطبق على أيّ تغيير رئيسي في حياتكِ مثل الانتقال إلى مسكن أو مدينة أو بلد آخر، والحزن، والصدمة العاطفية، أو القيام برحلة، أو أية مشاكل زوجية، جميعها عوامل قد تلعب دورًا أيضًا في دورتكِ الشهرية وتسبب خللًا في انتظامها.



أسباب تأخر الدورة الشهرية: اقتراب مرحلة انقطاع الطمث


من الأسباب الطبيعية لتوقّف الحيض عندما تبدأ مرحلة انقطاع الطمث في حوالى سن 50 إلى 55 عامًا. إذ يبدأ مخزون بصيلات المبايض (التجاويف في المبيض التي تنمو فيها البويضات) في التناقص مع مرور السنوات عند الاقتراب من مرحلة انقطاع الطمث، وتصبح عملية الإباضة نادرة بشكل متزايد. وهنا تصبح الدورة الشهرية أقل انتظامًا ثم تختفي تمامًا. ومع ذلك ففي حوالى 1 في المئة من النساء، تبدأ مرحلة انقطاع الطمث في وقت مبكّر بشكل غير طبيعي، قبل سن الـ 40 عامًا.



أسباب تأخر الدورة الشهرية: تناول بعض أنواع العلاجات


بعض أنواع مضادات الذهان أو العلاجات المستخدمة ضد القيء مثل (Primpéran® أو Vogalène®) قد تؤثر على الدوبامين، وهي المادة الكيميائية في الجسم التي تنظم مستوى البرولاكتين – الهرمون المسؤول عن الرضاعة). وعلى المدى الطويل من المحتمل أن تسبب هذه العلاجات اختفاء الدورة الشهرية.



أسباب تأخر الدورة الشهرية: وجود خلل في الرحم


أيّ إجراء طبي داخل الرحم (مثل الكشط أو الإجهاض) قد يؤدي إلى تلف بطانة تجاويف الرحم وتسبب الانقطاع المفاجىء للدورة الشهرية.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X