رمضان /صحة ورشاقة رمضان

الجرعات الدوائية الرمضانية لمرضى السكري

مرضى السكري
جرعات الأدوية لمرضى السكري
د. سيرين داوود

يعد مرضى السكري من أكثر الأشخاص معاناةً خلال شهر رمضان المبارك، نظراً لطول ساعات الصيام، وامتناعهم خلال ذلك عن تناول الطعام.
وعن طرق تناول أدوية السكري، والجرعات المحددة خلال الشهر الكريم، تحدثنا إلى الدكتورة الصيدلانية سيرين داود.
وأوضحت الدكتورة سيرين، أن جرعات الأدوية الخاصة بمرضى السكري في رمضان، تختلف بحسب حالتهم، وتنقسم إلى ثلاث حالات:

 

الحالة الأولى


إذا كان المريض يأخذ جرعتين فقط من الأنسولين العكر، أو الأبيض "mixtard": تتحول الجرعة الصباحية إلى وقت غروب الشمس، أي وقت الإفطار الرمضاني، وتتحول الجرعة المسائية إلى وقت السحور، ويُنصح بتقليل الجرعة المسائية إلى النصف، خاصةً في حال كانت القراءات أثناء الصيام منخفضة. مثلاً في حال كان المريض يأخذ 30 وحدة صباحاً، و30 مساءً قبل رمضان، تصبح 30 وحدة عند الفطور، و15 عند السحور، إلا في حال ارتفاع نسبة السكر في الدم أثناء الصيام، هنا عليه العودة إلى جرعة الـ 30 وحدة عند السحور.


الحالة الثانية


إذا كان المريض يأخذ ثلاث جرعات من الأنسولين الشفاف قبل كل وجبة "rapid acting insulin": تتحول الجرعة الصباحية إلى وقت الإفطار، وتتحول جرعة وجبة العشاء إلى وقت السحور، ويمكن تقليل الجرعة إلى النصف في حال هبوط السكر في الدم أثناء الصيام، أما الجرعة الثانية من الأنسولين، فيمكن إلغاؤها، أو أخذها في حال تناول المريض وجبة كبيرة بين الفطور والسحور، أو تناول كمية من الحلويات.


الحالة الثالثة


إذا كان المريض يأخذ جرعتين من الأنسولين وحبوب منظِّم السكري "metformin": تتحول الجرعة الأولى إلى الفطور ‏Metformin، كذلك يأخذها مع السحور، وفي معظم الحالات يكون ذلك كافياً، ولا حاجة إلى أخذ الجرعة المسائية من الأنسولين إلا في حال ارتفعت قراءات السكر، هنا يمكن أخذ نصف جرعة من الأنسولين في السحور.


الحالة الرابعة


إذا كان المريض يأخذ الحبوب ولا يأخذ الأنسولين: معظم أنواع الحبوب تسبِّب هبوطاً للسكر في الدم، وفي هذه الحالة يجب تقليل الجرعة الواحدة، أو تقليل عدد الجرعات في اليوم، أو تغيير نوع الدواء للحد من هبوط السكر خلال رمضان، وهذا كله عن طريق الطبيب، باستثناء الـ "metformin"، أو منظِّم السكري، فهو العلاج الوحيد للسكر الذي لا يسبِّب هبوطاً في نسبة السكر في الدم، لكنه قد يسبِّب آلاماً في المعدة، لذا يُنصح بأخذه بعد الأكل مع كمية من الماء.


الحالة الخامسة


إذا كان المريض يأخذ أربع جرعات من الأنسولين في رمضان " ثلاث جرعات من النوع السريع قبل كل وجبة، وجرعة من النوع طويل الأمد": سيكون التوزيع على النحو التالي في رمضان:
- جرعة الأنسولين طويل الأمد، يمكن أخذها في أي وقت ولا تتأثر بالصيام.
- الجرعة الأولى من الأنسولين السريع، يجب أخذها مع وجبة الإفطار.
- الجرعة الثالثة من الأنسولين السريع، يجب أخذها مع وجبة السحور، ويمكن أخذ نصف هذه الجرعة في حال الإصابة بأي عرض من أعراض هبوط السكر في الدم.
- الجرعة الثانية من الأنسولين السريع، يمكن إلغاؤها، أو أخذها في حال تناول المريض وجبة كبيرة بين الفطور والسحور، أو تناول كمية من الحلويات.

أضف تعليقا

المزيد من صحة ورشاقة رمضان

X