أسرة ومجتمع /شخصية اليوم

تعرفوا إلى الخطاط الذي كتب المصحف الشريف

اسمه موجود في آخر صفحة في جميع مصاحف مطبعة الملك فهد
حضر من سوريا عام 1988م
فيلم إحسان من المدينة المنورة

كشف الإعلامي أحمد الشقيري عن الخطاط الذي كتب المصحف الشريف بيده، وهو الخطاط السوري عثمان طه، والذي لا يعلم الكثيرون عنه شيئًا، رغم أن اسمه موجود في آخر صفحة في جميع مصاحف مطبعة الملك فهد.
وأوضح الشقيري خلال فيلم وثائقي بعنوان «إحسان من المدينة المنورة» أن الخط الموجود في المصحف هو خط يدوي وليس إلكترونيًا، كتبه الخطاط عثمان طه، بعدما حضر من سوريا عام 1988م، وعُين في مجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف في المدينة المنورة.

12 نسخة من المصحف بخط اليد

 عثمان طه الخطاط السوري الذي خط المصحف الشريف


وذكر طه خلال الفيلم الوثائقي الذي يعد أحد مبادرات «الفوزان لخدمة المجتمع»، أنه كتب المصحف بجميع الروايات، وبلغت 12 نسخة، جميعها بخط اليد، وأنه برغم التعب يجد متعة في ذلك، مشيرًا إلى أن كتابة واحدة للمصحف تستغرق منه نحو ثلاث سنوات، ويلتزم فيها عند كل مرة يقوم فيها بالعمل والكتابة أن يكون على وضوء دومًا. وتمنى ممن يقرأ القرآن بالدعاء له بالصحة والعافية حتى يكمل عمله بكتابة القرآن الكريم، مشيرًا إلى أن عمره تجاوز 85 عامًا.
يذكر أن عثمان طه، كتب أول مصحف لوزارة الأوقاف السورية عام 1970. قبل أن يأتي إلى المملكة، ويكتب المصحف الذي طُبع من نسخة خطها بيده، ما يزيد على 200 مليون نسخة، حتى الآن وما زالت توزع على مختلف دول العالم.


مجمع الملك فهد لطباعة المصحف

طباعة المصحف


يعد مجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف في المدينة المنورة من أكبر مطابع المصاحف في العالم، وهو أحد المعالم المشرقة التي تقدمها المملكة لخدمة الإسلام والمسلمين، وينتج المجمع سنويًا ما متوسطه عشر ملايين نسخة ويوزع مثلها على المسلمين في جميع القارات، وقد أنتج أكثر من 160 إصدارًا و193 مليون نسخة. ويجري المجمع دراسات وأبحاثًا مستمرة لخدمة الكتاب والسنة ويضم أحدث ما وصلت إليه تقنيات الطباعة في العالم، ووصل عدد الإصدارات التي أنتجها المجمع إلى أكثر من 160 إصدارًا موزعة بين مصاحف كاملة وأجزاء وترجمات وتسجيلات وكتبٍ للسنة والسيرة النبوية وغيرها.

 

الخطاط الذي خط المصحف الشريف

 

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X