أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

برشلونة يقدم عرضاً مغرياً: 100 مليون يورو ولاعبين مقابل استعادة نيمار

يحاول نادي برشلونة إعادة نيمار بأي ثمن رغم أنه مثقل بالديون
نيمار يواجه المشاكل في 2019 فهل ستزول بانتقاله إلى برشلونة للمرة الثانية؟
برشلونة يعرض 100 مليون يورو ولاعبين اثنين مقابل استعادة نيمار
هل سيقبل نيمار العودة إلى فريقه السابق برشلونة ويودع سان جرمان للأبد؟
السلطات البرازيلية الضريبية جمدت عقاراته لتسديد 16 مليون دولار لها

يبدو أن إنذار فريق باريس سان جرمان الفرنسي الأخير لنجمه البرازيلي نيمار دا سيلفا، وجهت له خلال عقده مفاوضات سرية مع فريقه السابق الإسباني «برشلونة» الذي يحاول استعادة نجمه السابق البرازيلي نيمار دا سيلفا رغم تراجع أدائه كلاعب كرة قدم متميز لموسمين مع فريقه الحالي الفرنسي باريس سان جرمان، وربما لثقته بأن نيمار بعودته إليه سيتحسن للأفضل في محاولة لإثبات الذات بعد عثراته الرياضية والشخصية الأخيرة.

«برشلونة» يواصل مع نجمه السابق نيمار إلى جانب بدء المفاوضات مع سان جرمان


في أول تقرير عن «تحرك فعلي» من برشلونة الإسباني لاستعادة نيمار إلى صفوفه، كشفت شبكة «غلوبوسبورت» البرازيلية أن إدارة النادي الكتالوني تواصلت مع اللاعب وناقشت معه إمكانية العودة.

100 مليون يورو ولاعبان مقابل نيمار فهل سيقبل سان جرمان؟

وقالت الشبكة إن الصفقة التي باتت في طريقها إلى الاكتمال، ستكلف برشلونة مبلغاً يصل إلى 100 مليون يورو، إضافة إلى انتقال لاعبين من الـ«بلوغرانا» إلى باريس سان جرمان الفرنسي، من بينهما الفرنسيين: «عثمان ديمبلي» و«صامويل أومتيتي» والكرواتي «إيفان راكيتيتش»، ما يقلل من القيمة الإجمالية المالية للصفقة في نادٍ يعاني من الديون، ويحاول تعويض خروجه المخيب لآمال جماهيره من نصف نهائي دوري أبطال أوروبا أمام «ليفربول» الإنجليزي حسب ما نشرت وكالات أوروبية، وموقع «سكاي نيوز».

وكانت صحيفة «ليكيب» الفرنسية نقلت عن رئيس باريس سان جرمان ناصر الخليفي قبل أيام، تصريحه بأنه «لن يتسامح مجدداً مع سلوك لاعبيه الكبار»، دون الإشارة إلى لاعب بعينه.
لكن يعتقد أن الخليفي كان يقصد «نيمار» الذي وقع في أكثر من مشكلة مع ناديه، من بينها ظهوره في حفلات في البرازيل بينما كان يقول إنه يتلقى العلاج، فضلاً عن خلافاته مع الجهاز الفني وبعض زملائه.

انتقال نيمار من برشلونة لسان جرمان بأكبر صفقة بتاريخ كرة القدم

وكان نيمار، الذي يغيب عن بطولة «كوبا أميركا» بسبب الإصابة، انتقل من برشلونة إلى باريس سان جرمان في صيف عام 2017 مقابل 222 مليون يورو، في أكبر صفقة بتاريخ كرة القدم، بعدما قضى 4 مواسم في «كامب نو».

يشار إلى أن عودة نيمار ستكون محل ترحيب من قبل عدد من زملائه، من بينهم مواطنه آرثر والأوروغواياني «لويس سواريز» والتشيلي «أرتورو فيدال».

وكانت قد نشرت تقارير سابقة حول مصارحة نيمار إدارة فريقه الفرنسي الحالي «باريس سان جرمان» برغبته بالرحيل والانتقال إلى نادٍ آخر هذا الصيف، فهو لم يشعر بالسعادة في باريس إطلاقاً حسب تعبير سابق له.

كما أنه لم يحقق أي إنجاز يذكر لفريقه باريس سان جرمان، وغاب عن بطولات عديدة جراء إصاباته المتكررة، وآخرها كان غيابه عن بطولة «كوبا أميركا» التي تستضيفها بلاده.

وذكرت عدة صحف برازيلية أن نيمار «27 عاماً» يعيش حالياً فترة مضطربة في ظل اتهامات موجهة إليه من مواطنته عارضة الأزياء ناجيلا ترينيدادي باغتصابها في أحد فنادق باريس في مايو (أيار) الماضي، بعدما دفع هو تكاليف سفرها وإقامتها، ونفى الاتهام عن نفسه بإظهار مراسلاتها المطاردة له عبر تطبيق واتسآب معلناً وقوعه ببراءة في فخها.

وانحسب مؤخراً محاميها الثالث من قضيتها لعجز ناجيلا عن إظهار أدلة قوية تؤكد اتهامها لنيمار.

وبحسب صحيفة «فوليا دي ساو باولو»، وموقع «الإمارات اليوم»، قررت السلطات البرازيلية الضريبية تجميد 36 عقاراً لنيمار في البرازيل، إذ تطالبه بتسديد ضرائب بقيمة 16 مليون دولار من صفقة انتقاله إلى برشلونة عام 2013 قادماً من سانتوس.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X