أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

عروسان يلقيان مصرعهما بشكل مروع بعد دقائق قليلة من عقد قرانهما

العروسان الراحلان
سيارة العروسين بعد الحادث
هارلي وريانون
قبل دقائق من الحادث المروع
العروسان خلال عقد القران

لم يكتمل الفرح، وتحول إلى مأساة كارثية سببت صدمة للجميع، وذلك بعد أن لقي عروسان أمريكيان مصرعهما بعد دقائق قليلة من عقد قرانهما في المحكمة، جراء تعرضهما إلى حادث سير مروع في إحدى بلدات ولاية تكساس الأمريكية. الأمر الذي أثار تعاطف وحزن العديد من الأمريكين بعد تلقيهم هذه الأخبار المُحزنة عن مصير العروسين الشابين.

ووفقاً لما نقله موقع «سكاي نيوز» عن شبكة «سي إن إن CNN» الإخبارية الأمريكية، أن كلاً من العروسين هارلي مورغان، البالغ من العمر 19 عاماً، وريانون بودرو البالغة من العمر 20 عاماً، كان قد لقيا مصرعهما بحادث سير مروع في بلدة أورانج، القريبة من مدينة بومونت في ولاية تكساس، وذلك بعد أن عقدا قرانهما بدقائق قليلة فقط.

وبحسب البيان الذي أصدرته شرطة بلدة أورانج، أن العروسين قد تعرضا لحادث السير الذي أودى بحياتهما، عقب خروجهما بدقائق قليلة من موقف السيارات التابع للمحكمة التي عقدا فيها قرانهما. حيث أنهما فور تحريك سيارتهما، اصطدمت بها شاحنة صغيرة بشكل قوي وشديد أسفر عن وفاة العروسين على الفور. وتابع بيان الشرطة، أنه من المحزن خلال وقوع الحادث، أن والد العريس هارلي وشقيقته كانوا بسيارة أخرى خلف سيارة الضحيتين عند وقوع الحادثة، وشهدا على الكارثة المأساوية التي حدثت حينها.

وفي تصريحات مؤثرة أدلت بها «كينيا»، وهي والدة العريس الراحل هارلي، أدلت بها لوسائل الإعلام، جاء فيها أنها شاهدت ابنها يموت أمام عينيها بأهم يوم في حياتها وحياته. وتابعت قائلة: «لا تزال آثار دمائه على يدي، لقد بذلت كل جهدي يوم الحادث حتى أخرجه من السيارة... لكنني لم أستطع. سيظل هذا المشهد محفوراً في ذاكرتي ما حييت ولن أنساه أبداً».

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X