سيدتي وطفلك /صحة وتغذية

فوائد العدس ومضاره للحامل!

العدس يقلل من خطر إصابة الحامل بالأمراض
العدس يقي من الالتهابات ويقلل من معدل نمو الأورام
العدس بديل للبروتين الحيواني ومفيد لصحة الحامل والجنين
الإفراط في تناوله يعيق امتصاص الحديد والكالسيوم

يقولون: "العدس لحم الفقراء"، ويؤكد الخبراء أنه أفضل من اللحم والبيض والجبن؛ لأنه يحتوي على كامل العناصر الموجودة في هذه المواد باستثناء الدهون، إضافة إلى قيمته الغذائية العالية خاصة للحامل والجنين معاً. لكن احترسي؛ هناك أضرار وأعراض جانبية إذا أفرطتِ في تناوله..عن  العدس فوائده ومضاره للحامل تحدثنا الدكتورة"هنادي شحتة" أستاذة التغذية.

 

فوائد العدس للحامل

  • العدس من البقوليات المهمة لصحة الإنسان والحامل تحديداً، حيث يعتبر بديلاً عن البروتين الحيواني؛ نظراً لاحتوائه على العديد من العناصر والفيتامينات التي تقلل من خطر الإصابة بالسمنة، والسكري وأمراض القلب، كما أنه يعزز من صحة وقوة البشرة والشعر وزيادة مستوى الطاقة.
  • العدس يحل محل اللحوم، وهو مصدر غني بالألياف والبوتاسيوم والمغنسيوم والكالسيوم؛ عناصر تساعد على خفض ضغط الدم بشكل طبيعي، كما أنه يحافظ على صحة القلب والأوعية الدموية. ويقلل من مستوى الكولسترول السيئ، ويبطئ من تطور الأمراض عند الأشخاص المعرضين لها.

  • العدس مصدر غنى بحمض الفوليك، الكوب الواحد يوفر 90% من احتياجاتك اليومية منه خلال فترة الإنجاب؛ فيمنع إصابة الأجنة بالتشوهات والعيوب الوراثية، ويقلل من احتمالية الولادة المبكرة بنسبة 50% أو أكثر.. إذا اسُتهلك مدة سنة على الأقل قبل الحمل.
  • العدس يساهم في المحافظة على النشاط ومكافحة التعب، ويحوي معدن السيلينيوم الذي يساعد على الوقاية من الالتهابات، ويقلل من معدل نمو الأورام، وتحسين الاستجابة المناعية للعدوى.

  • العدس يحافظ على نسبة الحديد في جسم الحامل؛ مما يقلل من إصابتها بفقر الدم، ويحد من الأمراض التي تصيب الجنين، وأهمها التشوهات. كوب من العدس يحتوي على أكثر من ثلث احتياجاتك اليومية من الحديد.
  • العدس يقي من الإمساك لاحتوائه على الكثير من الألياف؛ مما يخفف من الإصابة بسرطان القولون، ويحافظ على حركة وانتظام الجهاز الهضمي، كما أنه يقلل الشهية ويشعرك بالامتلاء فترة أطول، يمكنك تناوله بإضافته للشوربة والسلطات أوالمأكولات المختلفة.

  • العدس يساعد على تنقية الدم من السموم المختلفة، ويحوي فيتامين"ب" الذي يحد من احتمالية إصابة الجنين بأمراض العمود الفقري المختلفة، كما أنه ينشط الجهاز العصبي، ويحافظ على صحة الأسنان والعظام؛ لاحتوائه على عنصر الكالسيوم بنسبة كبيرة.

  • العدس يضبط نسبة الجلوكوز والأنسولين في الجسم بفاعلية، كما أنه يساعد على تليين المعدة وسهولة عملية الإخراج، ويزيل -أيضاً- الجراثيم والسموم الموجودة في الجسم، ويقلل من احتمالية الإصابة بالسرطان.
  • العدس يحد من توتر الحامل والضغط النفسي، ويعمل على بناء الأنسجة المختلفة في الجسم، ويدر الحليب في صدر المرضع، كما أنه يحد من السعال والإنفلونزا، وينقي البشرة من السموم والشوائب، ويقلل من الصداع وآلام الرأس.

 

أضرارالعدس

  • انتفاخ القولون من أعراضه الجانبية مع زيادة احتمالية الإصابة بالنقرس؛ لغناه بالألياف، كما أنه يحتوي على سكريات تزيد من إنتاج الغازات، والعدس الفاتح اللون يحتوي على كمية أقل من الألياف مقارنة بالداكن، مما يسبب انتفاخاً أقل.

  • البقول بعامة تحتوي على مضادات تتداخل مع عملية الهضم وامتصاص العناصر الغذائية الأخرى، لذا عليك بنقع العدس فترة جيدة وطهيه بشكل كامل.
  • البروتينات الموجودة في البقوليات ومنها العدس تعيق امتصاص الحديد والزنك والكالسيوم، وتقاوم عملية الهضم، كما أنها يمكن أن تؤثر في الخلايا المبطنة للأمعاء؛ لذا لا تُفْرِطِي في تناول العدس واكتفي بكميات قليلة منه.

1tbwn_3_358.jpg

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X