سيدتي وطفلك /الحمل والولادة

تفاصيل الولادة تحت الماء...متى ولماذا وكيف؟

إن كان هناك تسمم حمل لا يمكنك اتباع الولادة في الماء
إذا قررت الولادة في الماء فيلزمها معرفة الوقت المناسب لدخول حوض الماء
رؤية الأم الطفل في اللحظة الأولى لولادته ، والفرصة الأولى لحمله، شعور رائع بالنسبة للأمهات
إن كنتِ تعانين من مرض جلدي قد يسهل انتشاره في الماء وإصابة الجنين به

لازالت الولادة تحت الماء أمراً مستغرباً لدى الحوامل في المنطقة العربية، بين المؤيد والرافض لحالة وصفتها الكثيرات بالغريبة وغير المأمونة، 

التقت سيدتي وطفلك، الدكتورة سوسن عبد الرحمن، استشارية طب التوليد والأمراض النسائية، والدكتور بشير دولتلي، استشاري ورئيس قسم الأمراض النسائية والتوليد في مستشفى برجيل.

 

لماذا اللجوء إلى هذا النوع من الولادة؟

السبب برأي الأطباء، هو استمتاع الكثير من الحوامل بهذه التجربة، فالولادة فيها المزيد من الاسترخاء، بعيداً عن أيّ شعورٍ بالألم، ومعها يعشن متعة كل مراحل عملية الولادة، ويلجأن إليها للأسباب الآتية: 

1 – أثناء هذه التجربة يصبحن أكثر قدرة على التحرك، من دون الحاجة لأن يتناولن أدوية تخفيف الألم، بالإضافة إلى الشعور بخفة الوزن. 

2 - لأنّ الماء يحمل الأمّ إلى الأعلى، خلال عملية المخاض.

3 - تساعد الولادة في الماء جسم الحامل على إطلاق كمياتٍ منخفضة من هورمونات الإجهاد، والمزيد من هورمونات الطلق والأوكسيتوسين، ما يحفز تقلصات المخاض، ويجعلها أكثر فعاليةً وانتظاماً.

4 - رؤية الأم الطفل في اللحظة الأولى لولادته، والفرصة الأولى لحمله، شعور رائع بالنسبة للأمهات، وعادة ما يقمن بقطع حبل السرّة وهذا يشكّل تجربةً مثيرة.

 

هناك شروط للولادة تحت الماء:

هناك حالات لا يمكنها اتباع الولادة في الماء، وهي: 

1 - إن كان الطفل ليس بوضعية الرأس إلى الأسفل الشهر الأخير. 

2 - إن كنتِ تعانين من مرض جلدي قد يسهل انتشاره في الماء وإصابة الجنين به. 

3 - إن كنت معرضة لحدوث نزيف. 

4 – تمنع في حالة الولادة المبكرة عند الحمل بتوأمين مثلاً. 

5 - إن كان هناك تسمم حمل.

 

متى تبدأ الحامل بهذه التجربة؟

إذا قررت الولادة في الماء فيلزمها معرفة الوقت المناسب لدخول حوض الماء، وذلك بعد بدء المخاض، حيث يتم قياس اتساع فتحة عنق الرحم لمعرفة إن كانت وصلت إلى درجة 5 سنتيمترات، وقتها يكون هذا الوقت الأنسب لدخول المسبح؛ كما أن الدخول قبل الشعور بآلام المخاض من الممكن أن يسكن المخاض ويؤخر عملية الولادة.

 

مضاعفات الولادة في الماء

أضرار الولادة في الماء لا تتعدى نسبة حدوثها 1% ففي حالة تبرز الأم في الماء، قد يسبب ذلك عدوى للطفل، ولكن قد يخفف الماء من البكتيريا ويسبب انخفاضاً في تركيزها.

 

أسباب تجعل الأطباء يخرجون الحامل من الماء

هناك حالات ليس على الحامل فيها استكمال الولادة المائية، وهي: 

1 - اضطراب في دقات قلب الجنين

2 - نزيف الولادة إن كانت انقباضات الرحم بطيئة، وعادة ما تخرج الحامل من الماء لتعود لها عند حدوث الانقباضات، وقد تضطر للخروج مرة أخرى.

3 -  إذا شعرتِ بالإغماء أو النعاس.

4 - إذا تم قياس ضغط الدم ووجد أنه منخفض أو مرتفع. 

5 - إذا شعرتِ بألم شديد ولم توقفه المسكنات.

1tbwn_3_542.jpg

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X