صحة ورشاقة /أمراض وعلاجات

أعراض ميلان الرحم وأسبابه وعلاجه

أعراض ميلان الرحم وأسبابه

 

1- ما هو ميلان الرحم؟

2- أعراض ميلان الرحم للبنت.

3- أعراض ميلان الرحم للمتزوجة.

4- أعراض ميلان الرحم للخلف.

5- أسباب ميلان الرحم.

6- هل ميلان الرحم يمنع الحمل؟

6- هل ميلان الرحم يؤخر الدورة؟

7- طريقة علاح ميلان الرحم.

 

ما هو ميلان الرحم؟

 

ميلان الرحم هو انحناء هذا العضو إلى الأمام أو الخلف عن المكان الطبيعي له، سواء بالاستناد على أسفل البطن، أو بالرجوع للظهر قليلًا، وهي حالة طبية لها العديد من المسميات، وقد تؤثر سلبًا على صحة المرأة، وتعتبر مصدرًا للعديد من مشاكل الإنجاب.
الموضع الطبيعي للرحم هو أسفل البطن في منتصف الحوض، خلف المثانة وأمام المستقيم، وقد يختلف موضعه من سيدة لأخرى بدرجات طفيفة، ويعتبر حالة تشريحية طبيعية تصيب 20% من الإناث، إلا أنَّ الحالات الشديدة تتسبب في مشاكل صحية وإنجابية.


أعراض ميلان الرحم للبنت

 

التهابات المسالك البولية من أعراض ميلان الرحم لدى البنات
التهابات المسالك البولية من أعراض ميلان الرحم لدى البنات


• الشعور بـألم في الظهر.
• ألم أثناء فترة الحيض.
• عدم انتظام الدورة الشهرية.
• التهابات المسالك البولية المتكررة.
• سلس البول الخفيف.

 

تابعي المزيد: اضطرابات النوم: هل جرّبت المعادن التي تملك قدرات مهدّئة ؟



أعراض ميلان الرحم للمتزوجة


• الشعور بالألم أثناء الجماع.
• صعوبة وضع السدادات المهبلية؛ فتحرك السدادة وعدم ثباتها في مكانها، والشعور بالألم عند وضعها، يعتبر من علامات ميلان الرحم.
• مشاكل في الحمل: قد يكون ميلان الرحم مجرد عارض لمرض آخر، أو نتيجة لمشكلة من مشاكل الرحم الأخرى، وبالتالي يتسبب في جعل الحمل أكثر صعوبة، وزيادة أعراض الألم عن مصدر المشكلة الأصلي.
ولكن في حالات الميلان التي لا تتصل بمرض آخر، قد لا تتأثر القدرة الإنجابية بوضع الرحم المقلوب.



أعراض ميلان الرحم للخلف


• ألم في المهبل أثناء الجماع.
• ألم أثناء الحيض.
• زيادة مرات التبول.
التهابات المسالك البولية.
• نتوء أسفل البطن.



أسباب ميلان الرحم

 

الرحم الموسع بسبب الحمل من أسباب ميلان الرحم
الرحم الموسع بسبب الحمل من أسباب ميلان الرحم


ميلان الرحم قد يكون في بعض الأحيان حالة وراثية، أو موجودة منذ الولادة، ولكن في أغلب الأوقات يكون عارضًا لمرض آخر، أو نتيجة لعدة مشاكل، أبرزها:
• بطانة الرحم المهاجرة.
• ضعف عضلات الحوض بعد الولادة أو انقطاع الطمث.
• الرحم الموسع، بسبب الأورام أو الحمل أو الورم الليفي.
• التصاقات في الحوض أو ندوب.
• عيب خلقي.

 

تابعي المزيد: حب الشباب.. تعرّفي إلى جديد العلاجات ومنها تطبيق على الهاتف



هل ميلان الرحم يمنع الحمل؟


إذا كانت حالة ميلان الرحم وراثية أو ناتجة عن عيب خلقي، فإنها لا تؤثر على القدرة الإنجابية للسيدة، إما كانت عارضًا لمرض تناسلي آخر، مثل البطانة المهاجرة أو أمراض أخرى، فتُضاف إلى المشاكل الواجب علاجها قبل التفكير في الحمل.


هل ميلان الرحم يؤخر الدورة؟


بالطبع، يساهم ميلان الرحم في اضطرابات الدورة الشهرية، ويتسبب بالألم خلال فترة الحيض.



طريقة علاج ميلان الرحم


علاج الحالة الكامنة وراء ميلان الرحم أولًا، هو الوحيد والنهائي للظاهرة، في حال لم تكن الحالة وراثية أو عيب خلقي.
مع التفكير بممارسة التمارين الرياضية، في حال لم تكن الحركة تتسبب في الألم.
وتركيب جهاز مهبلي داعم يساعد الرحم على استعادة مكانه، ومنها النوع المؤقت والنوع الدائم، وتتنوع خاماته بين السيليكون والبلاستيك، إلا أنه في الكثير من الحالات تسبب هذه الأجهزة في زيادة الالتهابات والألم أثناء الجماع للطرفين.
كما أن إجراء عملية جراحية تعيد الرحم إلى مكانه الأصلي، وتعتبر من أكثر إجراءات العلاج فعالية.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X