صحة ورشاقة /الصحة النفسية

الأرق: 8 نصائح من أجل نوم أفضل خلال فترات حظر التجول

الأرق: 8 نصائح من أجل نوم أفضل خلال فترات حظر التجول

بعد أن فرضت غالبية الدول العربية حظر التجول؛ من أجل وقف انتشار فيروس كورونا، فطريقة الحياة الجديدة هذه يمكن أن تعطل إيقاع النوم لدى عدد كبير من الأشخاص.
في ما يلي تقدم اختصاصية المعالجة الطبيعية إيملي كابس، في باريس، عدداً من النصائح؛ من أجل التمتع بنوم أفضل خلال هذه الفترة المعقدة، وفقاً لـ"فام أكتويال".


النصيحة الأولى: حضري حليب القمر Moon Milk، وتشتمل وصفة هذا الحليب على النبتة الأساسية لهذا المشروب، وتسمى "عبعب منوم"Ashwagandha والمضاف إليه القرفة والهيل والعسل وجوزة الطيب والزنجبيل والزعفران والحليب النباتي.
توضح إيملي كابس قائلة: "حليب القمر مشروب رائع؛ لأنه مزيج من توابل مختلفة مع النباتات والأطعمة التي تمتلك فوائد مضادّة للتشنجات ومهدئة ومضادّة للالتهابات، وتبعث على الاسترخاء". يستهلك حليب القمر مرة واحدة في اليوم قبل ساعة من موعد الذهاب إلى السرير، وبالتالي فإنه الوقت المناسب لكي يعمل هذا المشروب على الجسم وتهدئة القلق.



العلاج بالنباتات: النباتات التي تهدئ القلق والخوف

الغريفونيا والزيزفون نباتات تهدىء القلق والخوف
الغريفونيا والزيزفون نباتات تهدىء القلق والخوف


هناك نوعان من النباتات المفيدة كذلك من أجل تحفيز النعاس: الغريفونيا والزيزفون. والموطن الأصلي للغريفونيا هو أفريقيا، وتمتلك هذه النبتة خصائص التربتوفان، وهو من الأحماض الأمينية التي تعتبر السلائف لتصنيع السيروتونين. والسيروتونين يفرز الميلاتونين؛ وهو الهرمون المسؤول عن النوم. تصف اختصاصية المعالجة الطبيعية العلاج قائلة: "لمدة ثلاثة أسابيع خذي كبسولتين من الغريفونيا قبل ساعتين من الذهاب إلى النوم".
أما بالنسبة إلى الزيزفون؛ فإنه يعمل على الأفكار والتأملات الليلية، ففي حالات التفكير العميق والمجهد وإيجاد صعوبة في النوم، خذي من 10 إلى 15 قطرة قبل النوم. وتعمل هذه النبتة على تحفيز النعاس، وتمنع الاستيقاظ خلال الليل. ومثل الغريفونيا؛ ينصح بأخذ العلاج لمدة 3 أسابيع.
وتضيف اختصاصية المعالجة الطبيعية: "للنباتات خصائص علاجية ووقائية، حتى وإن لم يتم استهلاكها بأشكالها المختلفة. فعلى سبيل المثال يمكن وضع زهور الياسمين في غرفة نومك، وبفضل تأثيرها المهدئ؛ فسوف تساعدك على النوم".

تابعي المزيد: 6 نصائح للحصول على نوم عميق بعيداً عن الأرق

 


ما هي الزيوت العطرية الأساسية التي تساعد على النوم بشكل أفضل؟

بعض الزيوت العطرية تساعدك على النوم
بعض الزيوت العطرية تساعدك على النوم


بالإضافة إلى هذين النوعين من النباتات، فإنَّ بعض أنواع الزيوت العطرية يمكنها كذلك أن تكون علاجاً فعّالاً للحصول على نوم هانئ خلال الليل:
• زيت المردقوش العطري.
• زيت اللافندر العطري.
• زيت الريحان العطري.
• زيت البابونج الروماني العطري.
• زيت اليوسفي العطري الأساسي.
• زيت بذور البرتقال المر.

تابعي المزيد: علاج الزكام بالأعشاب والزيوت العطرية



المسح الضوئي للجسم والتنفس البطني: من التقنيات للتمتع بنوم أفضل


تكشف إيملي كابس الطرق المختلفة للتخلص من التوتر الذي قد يعطل النوم. وتنصح اختصاصية المعالجة الطبيعية بهذه الطرق، على وجه الخصوص خلال فترة الحجر المنزلي:
• المسح الضوئي للجسم: يستلقي الشخص على السرير، ويتخيل ويشعر بالجسم، ابتداء من القدمين وصولاً إلى الرأس. ويبحث عن حالة من الاستراخاء الذهني دون أن يفكر بما كان قد مرَّ به خلال اليوم. ويكون الانتباه مركّزاً على الذات، على عافية ورفاه الشخص، وعلى النوم المقبل.
• التنفس البطني: ويكون ذلك بأن يتنفس الشخص بشكل أكثر عمقاً، الأمر الذي يعزز أكسجنة الجسم والدورة الدموية، والتخلص من السموم والأحماض. وبفضل هذا التمرين فإنَّ النوم المقبل يهدئ معدل ضربات القلب ونشاط الدماغ؛ من أجل أن ينتقل النظام العصبي إلى حالة جديدة: حالة الراحة والهدوء.
• التخيل أو التصور الإيجابي: هذه الطريقة فعّالة للغاية بالنسبة إلى الأشخاص الذين يعانون من الاستيقاظ خلال الليل والشعور بالقلق، أو عدم القدرة على النوم مجدداً. ومن أجل تطبيق هذه التقنية؛ نتخيل ذكريات سعيدة أو منطقة هادئة؛ من أجل الشعور بكل العواطف والانفعالات الإيجابية.


ومن أجل القلق المرتبط بالعبء العقلي والذهني، تنصح إيملي كابس بأن نكتب جميع الأشياء التي نخطط القيام بها خلال الغد قبل الذهاب إلى النوم. وتوضح بهذا الشأن قائلة: "بهذه الطريقة سنقوم بكتابة جميع ما تم إنجازه خلال اليوم، ونعرف مسبقاً ما الذي نريد أن ننفذه في اليوم التالي. وعندما نذهب إلى النوم نشعر بالرضا، ونعرف بأننا خططنا لليوم الآتي دون ضغوط أو توترات".


نصيحة الاختصاصية: يجب التعرّض إلى ضوء الشمس خلال أوقات النهار؛ من أجل تعزيز إفراز الفيتامين دي D، وخصوصاً الميلاتونين، وحتى لو كان الأمر أكثر تعقيداً من حيث الخروج خلال فترة الحجر المنزلي، حاولي قدر الإمكان الجلوس أو الوقوف بضع دقائق أمام النافذة؛ لتعريض نفسك إلى ضوء النهار.

 

تابعي المزيد: الزيوت العطرية الأساسية في علاج التوتر والقلق والحزن


 

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X