اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

أعراض مرض كورونا الجديد... هل تعرّفت إليها؟

أعراض مرض كورونا الجديد... هل تعرّفت إليها؟
2 صور

لم ينجح الباحثون وشركات الأدوية العالمية في التوصل إلى علاج نهائي أو لقاح لفيروس كورونا كوفيد-19 حتى الآن، في حين لا يزال المرض في مرحلة الانتشار في عدد كبير من دول العالم، ولا يزال يحصد المئات من الأشخاص من ذوي المناعة الضعيفة.
اكتشفي في الآتي أعراض مرض كورونا الجديد:


أعراض مرض كورونا الجديد


تتشابه أعراض مرض كورونا الجديد مع الإنفلونزا العادية، والتي تتضمن: العطس، الكحة، إحتقان الأنف، إرتفاع في درجة حرارة الجسم، والتهاب في الجهاز التنفسي والرئتين. بالإضافة إلى أعراض أخرى، مثل الصداع والتعب الشديد في الجسم، وأحياناً التهاب ملتحمة العين.
وتختلف هذه الأعراض من شخص لآخر، فبعض الناس قد يكونون مصابين بالفيروس ولكن من دون أعراض لديهم، والبعض الآخر تظهر عليه أعراض تتراوح بين الخفيفة والشديدة.
وفي الحالات القصوى؛ يؤدي فيروس كورونا إلى الإصابة بالفشل الكلوي، ويزداد احتمال حدوث المضاعفات عند فئات معينة من الناس؛ أبرزهم كبار السن، والأشخاص المصابون بأمراض مزمنة، مثل مرض السكري وارتفاع ضغط الدم، فضلاً عن أمراض القلب والرئة والسرطان.

تابعي المزيد: مرضى الكورونا: هل سيُصابون مرة جديدة بعد الشفاء؟



فترة حضانة فيروس كورونا داخل جسم الإنسان


تختلف فترة حضانة مرض كورونا من شخص لآخر، ولكن بشكل عام تبدأ من يوم إلى 14 يوماً، والمقصود بفترة الحضانة هي المدة الزمنية التي تبدأ من التقاط العدوى إلى حين ظهور الأعراض على المريض، وهنا تأتي أهمية غسل اليدين باستمرار، والحفاظ على التباعد الاجتماعي، منعاً لانتقال العدوى بالفيروس.


كيفية انتقال فيروس كورونا بين الأشخاص

الرذاذ المنطلق من الفم أو الأنف ينقل الفيروس
الرذاذ المنطلق من الفم أو الأنف ينقل الفيروس



ينتقل فيروس كورونا بين الأشخاص عن طريق تلوث الأيدي، الأسطح الملوثة، والرذاذ الذي ينطلق من الأنف والفم عند العطس أو السعال، لذلك من الضروي التركيز على التباعد الاجتماعي، أي ترك مسافة متر ونصف إلى مترين بين الأشخاص،
ويشدد الأطباء على ضرورة غسل اليدين بالماء والصابون أكثر من مرة يومياً، وتجنّب لمس الأنف والفم باليد، وارتداء الكمامات الواقية في الأماكن المزدحمة، وتعزيز مناعة الجسم، عن طريق تناول الأغذية الصحية وممارسة التمارين الرياضية.

تابعي المزيد: فيروس الكورونا: كيف تعالجين نفسك في المنزل؟