اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

أسباب الهبات الساخنة في سن الثلاثين

تعتبر الهبات الساخنة شائعة أثناء انقطاع الطمث، وكذلك في الفترة التي تسبقها؛ وهي المرحلة التي تسبق توقف الحيض. ووجدت دراسة أجريت عام 2015 أن أربع من كل خمس نساء يعانين من الهبات الساخنة في منتصف العمر.
ولا تعدُّ الهبات الساخنة مجرد ارتفاع في درجة حرارة الجسم، إنما مزيج من الأعراض، كالشعور بدفء مفاجئ يكون أكثر شّدة عبر الرأس والصدر، واحمرار الجلد، والتعرّق، وضربات القلب السريعة، والشعور بالقلق.
وخلال السطور الآتية يطلعك "سيدتي نت" على أسباب الهبات الساخنة في سن الثلاثين، بحسب موقع "ويب ميد" الطبي.

 

أسباب الهبات الساخنة في سن الثلاثين

تناول الكثير من السكر أحد أسباب الهبات الساخنة في الثلاثين
تناول الكثير من السكر أحد أسباب الهبات الساخنة في الثلاثين

 

 

تابعي المزيد: فوائد الزنجبيل مع الليمون والعسل ستذهلك حتماً!

 

هناك عدة أسباب تؤدي إلى حدوث الهبات الساخنة، ومنها:

- ممارسة التمارين الرياضية في الطقس الحارّ.
- تناول طعام حارّ.
- الكحول والتدخين.
- الملابس الضيقة.
- الشعور بالإجهاد.
- تناول الكثير من السكر.

وهناك أسباب أخرى تنتج عن حالات صحية معينة وتكون الهبات الساخنة أحد أعراضها أو تحدث نتيجة الآثار الجانبية للأدوية ومنها:

- سرطان الثدي: يمكن أن تؤدي العلاجات مثل العلاج الكيميائي والإشعاعي وإزالة المبيض والعلاج المضادّ للإستروجين إلى حدوث ما يسمى بانقطاع الطمث الكيميائي، ويصاحبه انخفاض مستويات هرمون الإستروجين وأعراض مثل الهبات الساخنة.

يمكن أن تكون الهبات الساخنة الناتجة عن علاج سرطان الثدي أكثر تواتراً وشدّة من الهبات الطبيعية.

- الحمل أو الولادة الحديثة: يمكن أن تحدث الهبات الساخنة للنساء في سن اليأس، وكذلك للأمهات الحوامل والجدد.

- التصلب اللويحي (MS): يمكن للحرارة أن تزيد الأعراض سوءاً، سواء كان الجو حاراً ورطباً بالخارج. أو إذا كنت مريض التصلب اللويحي مصاباً بالحمى. ويعاني بعض الأشخاص المصابين بمرض التصلب العصبي المتعدد أيضاً من الهبات الساخنة غير المرتبطة بالهرمونات، وقد يسميها الطبيب أعراضاً انتيابية.

- سرطان البروستات والخصية: يحصل الرجال المصابون بسرطان البروستات في بعض الأحيان على علاج يسمى العلاج بقمع الأندروجين، الذي يقلل من مستويات هرمون التستوستيرون، مما يساعد العلاج الإشعاعي على العمل بشكل أفضل، ولكن يمكن أن يسبب أيضاً الهبات الساخنة.

- مرض الغدة الدرقية: عندما يفرز الجسم الكثير من هرمون الغدة الدرقية، فإنه يمكن أن يرفع الحرارة، وقد يؤدي أيضاً إلى انقطاع الطمث المبكر (قبل بلوغ سن الأربعين أو في أوائل الأربعينييات من العمر)، وهناك أدوية لعلاج هذه المشكلة، تخفف الهبات الساخنة، وقد يعود انقطاع الطمث إلى جدوله الزمني أيضاً.

ملاحظة من "سيدتي نت" : قبل تطبيق هذه الوصفة أو هذا العلاج استشارة طبيب مختص.

 

تابعي المزيد: طرق الوقاية من مرض السل والمراحل التي يمر بها