اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

مهم جداً: نصائح لتجنّب الأمراض أثناء الحج

مهم جداً: نصائح لتجنّب الأمراض في أثناء الحج

أيام قليلة تفصلنا عن بدء موسم الحج لهذا العام 1442هـ/2021م؛ حيث يؤدي حجاج بيت الله الحرام فريضتهم مع مراعاة الإجراءات الاحترازية التي تمَّ فرضها بسبب جائحة كورونا.
«سيدتي. نت» التقى البروفيسور توفيق خوجة، أمين عام اتحاد المستشفيات العربية وأستاذ الصحة العامة، فقدم عدداً من النصائح للحجاج في أثناء موسم الحج، في الآتي.

 


نصائح للحجاج

 


- الحجاج، وبخاصة المسنون منهم والذين يعانون من أمراض مزمنة، يجب أن يعرضوا أنفسهم على أطباء مختصين للتأكد من قدراتهم الجسمانية على أداء المناسك.
- ممارسة التمارين الرياضية، ولا سيما المشي يومياً لمدة نصف ساعة على الأقل؛ وذلك لتعويد الجسم على النشاط خلال مناسك الحج.
- تجنّب الإجهاد الحراري وتغطية الرأس عند المشي في الشمس. إن التعرّض لأشعة الشمس لفترات طويلة قد يسبب ضربات الشمس.
- اصطحاب بودرة وبعض المراهم والمرطبات إلى الحج داخل حقيبة خاصة؛ وذلك لمنع التسلخات الجلدية بين الفخذين، التي يعاني منها كثير من الحجاج بسبب المسافات الطويلة التي يقطعونها مشياً بين المشاعر، خصوصاً الذين يعانون منهم من زيادة الوزن والسمنة.

 


نصائح لمرضى السكري


- الحجاج الذين يعانون من أمراض مثل السكري ويحتاجون للأنسولين؛ وجب عليهم اصطحاب براد صغير لوضع الأدوية فيه. كما يُنصح هؤلاء وغيرهم ممن يعانون أمراضاً مزمنة بالتأكد من أخذ كفايتهم من الأدوية طوال الرحلة.
- استخدام النظارة الشمسية للحفاظ على العيون من الجفاف والغبار.
- يجب على الحاج الذي يعاني من مرض مزمن إخبار طبيب الحملة بمرضه والأدوية التي يتناولها، وهذا يُسهل على الطبيب اتخاذ إجراء سريع في حال وقوع أي طارئ صحي للحاج.
- داخل المخيم أو السكن الذي يقيم فيه الحاج ولضمان سلامته فإنه من الضروري معرفة مخارج الطوارئ. وعند وقوع خطر، لا قدر الله، يجب أن يتصرف بهدوء ويساعد كبار السن والأطفال على الخروج من المخيم، وتذكر دائماً أن السلامة في الحج مسؤولية الجميع، وكل فرد عنصر مهم لتحقيقها.

 

تابعي المزيد: أبرز أعراض دلتا المتحور وطرق الوقاية

 


نصائح غذائية للحجاج

 


- الحرص على تناول 3 حبات تمر أو رطب يومياً؛ حيث يحتوي الرطب على العديد من العناصر الغذائية والفوائد العالية التي يحتاجها الجسم بشكل كبير.
- الاهتمام بوجبة الإفطار؛ بحيث تحتوي على بروتينات صحية ومتوازنة مثل: البيض، الزبادي، الخضروات والفواكه.
- الإكثار من شرب الماء بكميات كافية يومياً، والسوائل الطازجة، ويُفضل الابتعاد عن المشروبات والمياه الغازية.
- تناول الأطعمة الغنية بالسوائل كالبطيخ الأحمر، والبرتقال، والخيار، التي تساعد على زيادة ترطيب الجسم.
- تناول شاي الأعشاب دون إضافة السكر، وتناول بعض الأعشاب المفيدة مثل الكمون والنعناع المفيدين للتخفيف من آلام المغص، والكركديه البارد لمن يعاني من ضغط دم مرتفع، والقرنفل لتخفيف آلام الأسنان، والزنجبيل لتخفيف الصداع والزكام.
- تناول كوب لبن زبادي يومياً مع ملعقة صغيرة من عسل النحل.
- إضافة الكركم للطعام؛ حيث أثبتت العديد من الدراسات احتواء الكركم على مجموعة كبيرة من المواد المضادّة للأكسدة والمواد المضادّة للفيروسات وللجراثيم وللفطريات.
- تناول أطعمة غنية بالبوتاسيوم كالموز؛ حيث يساعد على خفض الدم، والوقاية من الجلطات الدماغية.
- الحرص على تناول البروتين الخالي من الدهن يومياً من اللحوم الحمراء، أو الأسماك أو الدجاج.
- تناول التفاح، والبيض في وجبة الإفطار أو العشاء.
- الحرص على تناول حبة تين مجفف تليها ملعقة طعام زيت زيتون يومياً على الريق؛ حيث إن تناول التين مع وجبة الإفطار يساعد على تنشيط الجسم، فهو مصدر غني بالألياف، ويشعرك بالشبع، ويساعد على كبح الرغبة بتناول الطعام، ويمنع الجلوكوز في الدم من التحول إلى دهون وبالتالي يمنع زيادة الوزن. يُعتبر التين الطازج أو المجفف مصدراً غنياً للألياف التي تساعد على تعزيز حركة الأمعاء وعلاج الإمساك.
- تُحبذ إضافة الشوربة للنظام الغذائي اليومي بوصفها بديلاً عن السلطة، وذلك للوقاية من مشكلات الجهاز الهضمي، أو التعرّض لحالات التسمم الغذائي.
- تجنّب الأطعمة المقلية والوجبات السريعة والأطعمة الدسمة، كما من المفضل تجنّب الأطعمة الغنية بالألياف الغذائية كالبقول والفاصولياء والحبوب والفول للوقاية من تلبك الأمعاء، والابتعاد عن الأكلات الغريبة وغير المعتادة «لحوم الإبل» خاصة في بداية الرحلة.
- تناول الغذاء بكميات معتدلة ومن دون إفراط وتجنّب تناول الأطعمة صعبة الهضم والدسمة والمحتوية على كمية دهون عالية لتجنب زيادة الوزن وإرهاق الجهاز الهضمي وثقل الحركة في أثناء أداء الشعائر.
- تجنّب تناول الحليب للوقاية من مشكلات الهضم خاصة لدى الذين يعانون من عدم القدرة على تحمل اللاكتوز.

 

تابعي المزيد: اكتشفي المعدل الطبيعي لفيتامين د D