اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

هيئة التراث ترصد اكتشافات جديدة ضمن أعمال التنقيب في موقع "قرية" بتبوك

هيئة التراث تعلن اكتشافات جديدة ضمن أعمال التنقيب - الصورة من واس
هيئة التراث تعلن اكتشافات جديدة ضمن أعمال التنقيب - الصورة من واس
اكتشافات جديدة في أعمال التنقيب بموقع قرية - الصورة من واس
اكتشافات جديدة في أعمال التنقيب بموقع قرية - الصورة من واس
هيئة التراث تعلن اكتشافات جديدة ضمن أعمال التنقيب - الصورة من واس
اكتشافات جديدة في أعمال التنقيب بموقع قرية - الصورة من واس
2 صور

كشفت أعمال التنقيب في موقع قرية التي تعد أكبر المستوطنات الأثرية الموجودة في الجزيرة العربية، عن تاريخ نشأة واحة قرية الحضرية والذي يعود لـ1000 سنة أقدم من التاريخ السابق، حيث أعلنت هيئة التراث اليوم 16 ديسمبر 2021، نتائج أعمال التنقيب في موقع قرية مسورة بالحجارة على مساحة 300 هكتار، أي 3 مليون متر مربع.

وشارك في أعمال التنقيب كلًا من فريق هيئة التراث وقريق جامعة فيينا النمساوية، وجاءت تلك الاكتشافات على إثر استخدام أحدث الأساليب البحثية، وبواسطة تلك الأساليب تمكن الفريق البحثي من توثيق تاريخ مستوطنة قرية في منطقة تبوك إلى الألفية الثالثة قبل الميلاد 2600-2900 قبل الميلادد بالتقريب، أي يوافق العصر البرونزي المبكر.

واهتم البحث بالتركيز على متداد سور الواحة البالغ طوله 13 كيلو متراً ورفع عينات منتظمة منه وتاريخها بالكربون المشع وتقنية الوميض المحفّز، وذلك نقلًا لما جاء بوكالة الأنباء السعودية.


أهم الاكتشافات في مستوطنة قرية في تبوك

- العثور على مقبرة على هيئة دائرة من الحجارة على قمة هضبة الموقع دفن فيها أكثر من اثني عشر فرداً من عليّة القوم من النساء والرجال والأطفال، ودفن معهم أكثر من 1000 خرزة و8 قلائد منوعة من الطين والخزف المزخرف ومستوردات أم اللؤلؤ والأصداف.

- العثور على العظام والعاج والأحجار الكريمة، بجانب العقيق والهيماتيت والأمازونيت والمرو الشفاف والحجر الأخضر والفيروز واللازورد.

- وجود هدايا من الفخار بعضها ملون، وقرابين الحيوانات.

نبذة عن مستوطنة قرية

تعد مستوطنة قرية ذات تاريخ كبير ومهم كونها نشأت منذ3 آلاف سنة استطاعت خلالها تطوير لغتها وكتابتها، حتى أصبحت لها مكانة كبيرة في شمال غرب الجزيرة العربية، نظرًا لمكانتها التجارية.