اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

أبوظبي للخدمات الصحية تنظم مؤتمرا دوليا يناقش سبل التأهيل النفسي لتأثيرات كورونا

مؤتمر الجمعية العالمية لمناقشة تأثيرات كورونا - الصورة من وام
مؤتمر الجمعية العالمية لمناقشة تأثيرات كورونا - الصورة من وام
مؤتمر الجمعية العامة للتأهيل النفسي ضد تأثيرات كورونا - الصورة من وام
مؤتمر الجمعية العامة للتأهيل النفسي ضد تأثيرات كورونا - الصورة من وام
مؤتمر الجمعية العالمية لمناقشة تأثيرات كورونا - الصورة من وام
مؤتمر الجمعية العامة للتأهيل النفسي ضد تأثيرات كورونا - الصورة من وام
2 صور

في إطار الاهتمام بالتأثير النفسي والتبعات التي تركتها جائحة كورونا في نفوس المواطنين، بجانب تأثيرها الملحوظ على خدمات رعاية الصحة العقلية والنفسية، التي خصصت لدعم وتأهيل الأفراد الذين يعانون من الاضطرابات النفسية والعقلية، انطلق أمس المؤتمر الدولي الـ14 للجمعية العالمية لإعادة التأهيل النفسي والاجتماعي، المعتمد من قبل مجلس الاعتماد الأوروبي للتعليم الطبي المستمرEACCME، الذي نظمته شركة أبوظبي للخدمات الصحية «صحة».

ويعد هذا النوع من المؤتمرات التي تختص بالجانب النفسي والاجتماعي الأول من نوعه الذي يعقد في منطقة الشرق الأوسط، ويجمع بين شقي الفعاليات الحضورية والافتراضية، وقد أثبت وجوده بمشاركة 5 آلاف شخص افتراضي، و780 شخصًا بشكل حضوري، من 42 دولة.

وشهد المؤتمر عرض 21 عرضاً تقديمياً، وتحدث خلاله 200 مختص وخبير، ونظم تحت عنوان "الصحة العقلية والحقوق والإنصاف والتعافي والاندماج الاجتماعي في أوقات الاختبار، وشاركت الدكتور «ناهدة نياز أحمد»، استشاري الطب النفسي ورئيس مجلس الصحة السلوكية في شركة صحة بكلمة خلال المؤتمر.

وقالت «ان المؤتمر حقق نجاحاً كبيراً وإقبالاً لافتاً، وهو ما لم يكن ممكناً لولا الدعم المستمر من حكومة دولة الإمارات العربية المتحدة ودائرة الثقافة والسياحة في أبوظبي، مضيفة أن المؤتمر سلط الضوء على الدعم المستمر الذي تقدمه "صحة" للمرضى الذين يعانون من الاضطرابات النفسية».

وعلى الجانب الآخر، أوضح الدكتور غانم علي الحساني، رئيس اللجنة العلمية المحلية ومدير التعليم والبحث في مجموعة "صحة"، أهمية العروض التي شهدها المؤتمر في دعم فكرة التأهيل النفسي، مؤكدًا أن دول العالم تعمل على تأهيل المرضى أصحاب الاضطرابات النفسية والعقلية، وأن هذا المؤتمر سلط الضوء على التطورات الحديثة بشأن علاج تلك الاضطرابات من إعادة التأهلي النفسي وصولًا لحقوق هؤلاء المرضى.

أهم المواضيع التي تناولها المؤتمر في جلساته

- استخدام الذكاء الاصطناعي في رعاية الصحة النفسية والعقلية.

- منع الانتحار وإيذاء النفس.

- الصحة النفسية والعقلية عند الأطفال والمراهقين.

- استراتيجيات ودعم صحة العاملين في مجال الرعاية النفسية والعقلية.

وقد شهد المؤتمر على عدة فعاليات منها:

- فوز فريق مركز فرانكو باساجليا للرعاية اليومية في اليونان بالمركز الأول عن عرضه المميز حول "إعادة التأهيل النفسي والمهني لأعضاء جمعية التنمية الإقليمية والصحة العقلية".

- كانت المرتبة الثانية من نصيب كلًا من الإماراتيات أميرة سالم باوزير، وموزة المرزوقي، وفرح الزين.

- شهد المركز الثالث تعادلاً بين فريق من الهند يضم هاركيشان مامتاني، وكارتيك سينغاي، وسوجاي راماتشاندريا وزملائهم عن عرضهم حول "حواجز إعادة التأهيل المهني عند البالغين المصابين باضطراب طيف التوحد: سلسلة حالات"، وفريق من مصر يضم الدكتورة سحر داود، والدكتورة نهى علي، والدكتورة منال عليوة، من وحدة التأهيل النفسي والاجتماعي لممرضات الأورام في الجامعة البريطانية في القاهرة عن عرض بعنوان "رعاية مزودي الرعاية.