اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

بريطانيا تنهي قيود كورونا اعتبارا من اليوم للعودة إلى الحياة الطبيعية

بريطانيا
بريطانيا- الصورة من إندبندنت عربية
المملكة المتحدة
المملكة المتحدة- الصورة من البي بي سي
بريطانيا
المملكة المتحدة
2 صور

قررت بريطانيا إنهاء معظم القيود المتعلقة بفيروس كورونا، اعتبارًا من اليوم الخميس، بما في ذلك عدم ارتداء الكمامات، حيث أعلنت السلطات الصحية البريطانية أن الحصول على اللقاح المعزز قد أدى إلى تقليل الأعراض الخطيرة الناتجة عن الإصابة بكوفيد 19، الأمر الذي تسبب في النهاية إلى تخفيض نسبة إدخال المرضى إلى المستشفيات.

وكشفت السلطات الصحية في بريطانيا، عن سعيها لوضع خطط مستقبلية طويلة الأمد، للتعايش مع جائحة "كوفيد-19" كالإنفلونزا، مع الاعتماد على تطبيق الإرشادات الصحية الوقائية المتعارف عليها من منظمة الصحة العالمية، وذلك تمهيدًا للعودة بشكل تدريجي إلى الحياة الطبيعية مجددًا.

ولن يكون ارتداء كمامات الوجه إلزاميًا في أي مكان داخل بريطانيا، وسيتم إلغاء الشهادات الصحية لدخول النوادي وغيرها من الأماكن ذات التجمعات الكبرى، وذلك بموجب القانون الذي يتم تطبيقه بداية من اليوم 27 يناير.

من جانب آخر، فإنه بالرغم من إنهاء معظم القيود المتعلقة بالاجراءات الاحترازية ضد كورونا، إلا أنه سيظل وجود شرط قانوني للمصابين بفيروس كورونا، بضرورة اتخاذهم العزل الذاتي لمدة 5 أيام كاملة، وتنوي الحكومة البريطانية العمل على إنهاء هذا الإجراء في المستقبل القريب، بحيث يتم استبداله بالنصائح الصحية.

الجدير بالذكر أن ما يقرب من الـ 84% من الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 12 عامًا في بريطانيا، قد تلقوا بالفعل جرعة اللقاح الثانية، وأن 81% من أولئك المؤهلين قد تلقوا جرعة ثالثة معززة، مما أدى إلى استقرار أعداد حالات إدخال المرضى إلى المستشفيات، وخفض نسبة الأشخاص في وحدات العناية المركزة.