اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

5 عناصر غذائية تقوي الأعصاب والصحة النفسية لا تهمليها

5 عناصر غذائية تقوّي الأعصاب وصحتكِ النفسية
5 عناصر غذائية تقوّي الأعصاب وصحتكِ النفسية
اختصاصية التغذية العلاجية ومدرّبة الصحة فاتن فواز
اختصاصية التغذية العلاجية ومدرّبة الصحة فاتن فواز
البابونج يساعد في تخفيف القلق
البابونج يساعد في تخفيف القلق
الشوكولاتة الداكنة مفيدة في تخفيف القلق
الشوكولاتة الداكنة مفيدة في تخفيف القلق
سمك السلمون مفيد لتقليل القلق
سمك السلمون مفيد لتقليل القلق
5 عناصر غذائية تقوّي الأعصاب وصحتكِ النفسية
اختصاصية التغذية العلاجية ومدرّبة الصحة فاتن فواز
البابونج يساعد في تخفيف القلق
الشوكولاتة الداكنة مفيدة في تخفيف القلق
سمك السلمون مفيد لتقليل القلق
5 صور

لقد بات من المؤكد، وفق الدراسات العملية المختلفة، أنّ التغذية الصحية والسليمة تؤثر إيجاباً على صحتنا العقلية والنفسية أيضاً. يمكن أن يساعدنا النظام الغذائي الصحي المتوازن على التفكير بوضوح والشعور بمزيد من اليقظة. يمكنه أيضاً تحسين التركيز وفترة الانتباه. على العكس من ذلك، يمكن أن يؤدي النظام الغذائي غير الملائم إلى الإرهاق وضعف اتخاذ القرار، ويمكن أن يبطئ وقت ردّ الفعل. كما يمكن أن يؤدي اتباع نظام غذائي فقير إلى تفاقم التوتر والاكتئاب.
لمناسبة اقتراب يوم المرأة العالمي وضمن حملة "سيدتي نت" التي خُصصت لهذا اليوم تحت هاشتاق #كوني-أنت، توجهنا إلى اختصاصية التغذية العلاجية ومدرّبة الصحة فاتن فواز، للاطلاع منها على أفضل 5 عناصر غذائية لتقوية الأعصاب والصحة النفسية، والتي لا يجب إهمالها من قبل النساء؛ فقالت بداية:

اختصاصية التغذية العلاجية ومدرّبة الصحة فاتن فواز

"يعتمد دماغكِ وجهازكِ العصبي على التغذية لبناء بروتينات وخلايا وأنسجة جديدة. لكي يعمل جسمكِ بشكل فعّال، يحتاج إلى مجموعة متنوّعة من الكربوهيدرات والبروتينات والمعادن. للحصول على جميع العناصر الغذائية التي تعمل على تحسين الأداء العقلي، من الأفضل تناول وجبات أساسية وأخرى خفيفة تشمل مجموعة متنوعة من الأطعمة، بدلاً من تناول الوجبات نفسها كل يوم". وعددت الاختصاصية فواز 5 عناصر غذائية تقوّي الأعصاب وتحسّن صحتكِ النفسية، وهي كالآتي:

1- الكربوهيدرات المعقدة

الكربوهيدرات المعقدة مثل الأرز البني والخضروات النشوية التي تمنحكِ الطاقة. تحتوي الكينوا والدخن والبنجر والبطاطا الحلوة على قيم غذائية عالية وستبقيكِ في حال من الرضا لفترة أطول، من الكربوهيدرات البسيطة الموجودة في السكر والحلوى.

2- البروتينات الخالية من الدهون

البروتينات الخالية من الدهون تمنحك الطاقة اللازمة لجسمك وعقلك، حيث تسمح بالتفكير والتفاعل بسرعة. تشمل المصادر الجيدة للبروتين الدجاج واللحوم والأسماك والبيض وفول الصويا والمكسرات والبذور.

تابعي المزيد: ارتفاع ضغط الدم: دراسة تعترف بفاعلية هذا المشروب الساخ

3- الأحماض الدهنية

سمك السلمون مفيد لتقليل القلق


ضرورية لوظيفة الدماغ والجهاز العصبي. يمكنكِ العثور عليها في الأسماك الدهنية والبيض والمكسرات وبذور الكتان وغيرها. قد يكون سمك السلمون مفيداً لتقليل القلق، إذ يحتوي على العناصر الغذائية التي تعزّز صحة الدماغ، بما في ذلك فيتامين دي D وأحماض أوميغا 3 الدهنية وحمض إيكوسابنتاينويك (EPA) وحمض الدوكوساهيكسانويك (DHA). قد تساعد هذه العناصر الغذائية في تنظيم الناقلات العصبية مثل الدوبامين والسيروتونين، والتي يمكن أن يكون لها خصائص مهدئة وتساعد على الاسترخاء. لتحقيق أقصى فائدة، حاولي إضافة الأحماض الدهنية إلى نظامكِ الغذائي 2-3 مرّات في الأسبوع.

4- الشوكولاتة الداكنة

الشوكولاتة الداكنة مفيدة في تخفيف القلق


قد يكون إدخال القليل من الشوكولاتة الداكنة إلى نظامكِ الغذائي مفيداً أيضاً في تخفيف القلق. تحتوي الشوكولاتة الداكنة على مركّبات الفلافونول، مثل الإبيكاتشين والكاتشين، وهي مركّبات نباتية تعمل كمضادات للأكسدة. تشير بعض الأبحاث إلى أن مركّبات الفلافونول الموجودة في الشوكولاتة الداكنة قد تفيد وظائف الدماغ، ولها تأثيرات إيجابية على الأعصاب. على وجه الخصوص، قد تزيد مركّبات الفلافونول من تدفق الدم إلى الدماغ وتعزّز مسارات إشارات الخلايا.
قد تسمح لكِ هذه التأثيرات بالتكيّف بشكل أفضل مع المواقف العصيبة التي يمكن أن تؤدي إلى القلق واضطرابات المزاج الأخرى.
يقترح بعض الباحثين أيضاً أنّ دور الشوكولاتة الداكنة في صحة الدماغ قد يكون ببساطة بسبب مذاقها، والذي يمكن أن يكون مريحاً لأولئك الذين يعانون من اضطرابات المزاج. علاوة على ذلك، في إحدى الدراسات العشوائية، أفاد الأفراد الذين تناولوا الشوكولاتة الداكنة مرتين يومياً لمدة أسبوعين بمستويات أقل من القلق على الفور بعد تناولها. استمر هذا التأثير لمدة أسبوعين، مما يشير إلى أن آثاره قد لا تتلاشى بمرور الوقت. في حين أن هذا أمر واعد، إلا أن هناك حاجة إلى مزيد من الدراسات التي تبحث في تأثيرات الشوكولاتة الداكنة على القلق والمزاج.
علاوة على ذلك، من الأفضل تناول الشوكولاتة الداكنة باعتدال، لأنها غنية بالسعرات الحرارية ويسهل تناولها بكميات زائدة. استمتعي بحصّة من 1.0 إلى 1.5 أونصة في المرة الواحدة.

5_ الأعشاب الطبيعية

البابونج يساعد في تخفيف القلق


قومي بإدراج الأعشاب الطبيعية ضمن نظامك الغذائي وخاصة البابونج والكركم. فالبابونج هو نوع من الأعشاب يساعد في تقليل القلق. يحتوي على خصائص مضادّة للأكسدة ومضادّة للالتهابات، والتي قد تساعد في تقليل الالتهاب المرتبط بالقلق. على الرغم من أن الآليات ليست واضحة، يُعتقد أن البابونج يساعد في تنظيم الناقلات العصبية المتعلقة بالمزاج مثل السيروتونين والدوبامين وحمض جاما أمينوبوتيريك (GABA).
أما الكركم فهو أحد التوابل التي تحتوي على الكركمين، وهو مركّب تمّت دراسته لدوره في تعزيز صحة الدماغ والوقاية من اضطرابات القلق.
يشتهر الكركمين بخصائصه العالية المضادّة للأكسدة والمضادّة للالتهابات، وقد يساعد في منع تلف خلايا الدماغ المرتبطة بالالتهاب المزمن والإجهاد التأكسدي. وجدت دراسة عشوائية أجريت على 80 مريضة يعانين من مرض السكري أن مكمّلات يومية من الكركمين النانوي (80 ملليغرام/ يوم) وهو شكل أصغر وأكثر توفراً بيولوجياً من الكركمين أدى إلى درجات قلق أقل بشكل ملحوظ مقارنة مع الدواء الوهمي. على الرغم من أن هذه الدراسات واعدة، إلا أن معظمها لاحظت آثار مكملات الكركمين بدلاً من الحصول على الكركمين من الكركم. لذلك، هناك حاجة إلى مزيد من البحث في هذا المجال. ومع ذلك، فإنَّ دمج الكركم في نظامكِ الغذائي يستحق التجربة بالتأكيد. لزيادة امتصاص الكركمين، جرّبي مزجه مع الفلفل الأسود.


ملاحظة من "سيدتي نت" : قبل تطبيق هذه الوصفة أو هذا العلاج استشارة طبيب مختص.

تابعي المزيد: فوائد الشاي المغربي للصحة والجمال مذهلة