اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

نصائح للتعافي السريع من الولادة القيصرية

صورة الولادة في المستشفى
نصائح للتعافي السريع من الولادة القيصرية
صورة لضمادات الجرح
توقفي عن تغطية (تضميد) الجرح بعد بضعة أيام
امرأة تتناول الطعام الصحي
اتبعي نظاماً غذائياً صحياً
صورة لاكتئاب ما بعد الولادة
اتصلي بالطبيب إذا شعرت بالحزن واليأس والاكتئاب
صورة لامرأة تتناول الدواء
لا تنتظري أن يزول الألم وحده
صورة الولادة في المستشفى
صورة لضمادات الجرح
امرأة تتناول الطعام الصحي
صورة لاكتئاب ما بعد الولادة
صورة لامرأة تتناول الدواء
5 صور

ومن الطبيعي الشعور بالألم بعد الولادة القيصرية، فقد أجريت لك جراحة، وهناك شق في بطنك، وعلى الرغم من أن معظم النساء يمكنهن التعافي في غضون ستة أسابيع بعد الولادة لكن المدة تختلف بين النساء، حسب طبيعة الجسم.
هذا الموضوع يعطيك فيه الأطباء والاختصاصيون نصائح للتعافي بعد الولادة القيصرية.

1– لا تنتظري أن يزول الألم وحده

لا تنتظري أن يزول الألم وحده


أي لا تتردي في تناول الجرعات اليومية من مسكنات الألم في المواعيد الموصى بها، بدلاً من تناولها عند الشعور بالألم. فقد يستغرق التعافي من الألم بضعة أسابيع. اطلبي طبيبك إذا عانيت من ألم لا يطاق بعد الولادة القيصرية حتى بعد تناول مسكنات الألم الموصوفة.

2 - احصلي على قسط وافر من الراحة

احصل على قسط كافٍ من الراحة خلال الأسابيع الأولى بعد الولادة . فبهذه الطريقة يمكن للجسم أن يشفى بشكل أسرع وبشكل جيد، لسوء الحظ المشكلة أن معظم الأمهات قد لا يتمكّن من الحصول على قسط كافٍ من الراحة بسبب رعاية حديثي الولادة والرضاعة الطبيعية، لذلك اطلبي المساعدة من الشريك أو أحد أفراد الأسرة أو أي صديقة، لتتمكني من الحصول على قسط كافٍ من النوم والراحة خلال أيام ما بعد الولادة.
بالإضافة إلى ذلك، يمكنك الراحة عندما يستريح طفلك لأنه قد تضطرين إلى الاستيقاظ للرضاعة وتهدئته عندما يكون مستيقظًا.

3 - اتبعي نظاماً غذائياً صحياً

اتبعي نظاماً غذائياً صحياً


يساعد الحفاظ على نظام غذائي صحي جسمك على التعافي بشكل جيد. حاولي أن تتبعي وجبات مغذية بدلاً من الوجبات المليئة بالسعرات الحرارية. يمكنك أيضاً طلب المشورة الغذائية من اختصاصي تغذية معتمد خلال فترة ما بعد الولادة. فقد يساعدك في تخطيط نظامك الغذائي وفقاً للسعرات الحرارية والعناصر الغذائية المطلوبة أثناء الرضاعة الطبيعية.
يمكنك أيضاً تناول مكملات الفيتامينات أو المعادن إذا وصفها طبيبك. لأنها تساعد في إضافة الألياف والسوائل إلى نظامك الغذائي وتمنع الإمساك بعد الولادة. لا تتبعي الحميات الغذائية القاسية في فترة ما بعد الولادة لفقدان الوزن أثناء الحمل لأنها قد تؤثر على صحتك وقد تؤثر أيضاً على الرضاعة الطبيعية.

4 - زيدي من كمية السوائل اليومية

شرب الكثير من الماء ضروري أيضاً خلال فترة ما بعد الولادة. تحتاج الأمهات المرضعات إلى كمية من الماء أكثر من الأمهات الحوامل. حيث تُنصح الأمهات المرضعات بتناول 800 مل / يومياً إضافي من الماء للأشهر الستة الأولى و 650 مل / اليوم من الماء يومياً بعد ستة أشهر من النفاس. هذه الإضافة تزيد عن 2.3 لتر في اليوم من الماء الموصى به للنساء غير الحوامل .
تعرّفي إلى المزيد: متى تبدأ إفرازات الحمل؟

5 – مارسي الرياضة الخفيفة

يمكن أن يساعد المشي قليلاً في الشفاء ومنع تجلط الدم خلال الأيام الأولى بعد الولادة. المشي في المنزل كافٍ في الأيام الأولى. بعد ذلك، يمكنك زيادة المشي تدريجياً كلما تحسنت. ومع ذلك، يوصى بتأخير رفع الأشياء الثقيلة، والمشي السريع، والجري، والركض، والقرفصاء، والأنشطة المكثفة الأخرى لمدة ستة أسابيع على الأقل بعد الولادة.

6 – اعتني بالجرح

توقفي عن تغطية (تضميد) الجرح بعد بضعة أيام


سيعطيك الطبيب بعض التعليمات للعناية المناسبة بجرح الشق خلال فترة الشفاء. وقد تتضمن هذه التعليمات ما يلي:
• إذا تم تغطية الجرح بضمادة، فقومي بتغيير الضمادة مرة واحدة يومياً في المنزل حسب توجيهات الطبيب. يمكنك تغييرها بعد الاستحمام أو عندما تتسخ.
• توقفي عن تغطية (تضميد) الجرح بعد بضعة أيام كما يوصيك الطبيب.
• حافظي على جرح الشق جافاً ونظيفاً.
• اغسلي الجرح بالصابون والماء أثناء الاستحمام واتركيه حتى يجف بعد التنظيف.
• دعي الضمادة أو الأشرطة تسقط من نفسها.
• لا تجلسي في حوض الاستحمام أو حمام السباحة حتى يلتئم الجرح تماماً.
• لا تفركي أو تضع شيئاً على الجرح أبداً. فهذا قد يؤخر الشفاء ويزيد من خطر التهابات الجروح. يمكنك أيضاً التأكد من التئام الجرح بمرور الوقت وطلب الرعاية الطبية إذا لم يندمل.

متى تتصلين بالطبيب؟

اتصلي بالطبيب إذا شعرت بالحزن واليأس والاكتئاب


1 – إذا شعرت بالحزن واليأس والاكتئاب، وانتابتك أفكار مقلقة
2 – إذا أصبت بالحمى، ومشاكل في التنفس وصعوبة في التبول أو التبرز
3 - ألم شديد في البطن (ألم في البطن)
4 - علامات الإصابة بالجرح مثل الألم أو الاحمرار أو التورم أو القيح من الجرح الشق
5 - إفرازات كريهة الرائحة، ونزيف ينقع أكثر من فوطة في كل ساعتين أو أقل من الوقت
6 - نزيف غزير أو نزيف يستمر لأكثر من أربعة أيام
7 – الغثيان، والتقيؤ
8 - تجلطات في الدم عند محاولة دخول الحمام
9 - فتح الشق الجراحي
10 - علامات جلطات الدم مثل ألم في عضلات الساق أو مؤخرة الركبة أو الفخذ
تعرّفي إلى المزيد: كيف تتخلصين من خوف الولادة؟

ملاحظة من «سيدتي نت»: قبل تطبيق هذه الوصفة أو هذا العلاج، عليك استشارة طبيب متخصص