اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

قلعة وندسور تفتح أبوابها أمام الزوار نهاية الشهر

قلعة وندسور
قلعة وندسور - الصورة من وكالة رويترز
في الوقت الذي لاتزال فيه قلعة وندسور، حيث دفنت الملكة إليزابيث، مغلقة بالكامل أمام الزوار ويمنع على أفراد الجمهور فرصة إلقاء نظرة على قبر الملكة الراحلة، تم الإعلان أن قلعة وندسور ستفتح أبوابها أمام الزوار مرة أخرى بداية من يوم 29 سبتمبر 2022، وعليه سيتاح لأفراد الجمهور زيارة المواقع المفتوحة أمام الزوار في مختلف أنحاء القلعة، بما في ذلك كنيسة سانت جورج، حيث دفنت الملكة.
وفي التفاصيل، سيتمكن الأفراد من زيارة القلعة في جميع أيام الأسبوع، ما عدا يومي الثلاثاء والأربعاء، ويمكن للزوار خلال الأيام الأخرى المتبقية في الأسبوع بزيارة قلعة وندسور وكنيسة سانت جورج، حيث دفنت الملكة، إلا أن كنيسة سانت جورج لن تستقبل الزوار في يوم الأحد إلا للصلاة.
وكان قصر باكنغهام، قد كشف يوم السبت المنصرم عن الصورة الأولى لقبر ملكة بريطانيا الراحلة الملكة إليزابيث الثانية، التي فارقت الحياة يوم 8 سبتمبر الحالي، ودُفنت يوم الإثنين في 19 سبتمبر الحالي، في القبو الملكي بكنيسة القديس جورج داخل قلعة وندسور التاريخية.
أعلن القصر أن المثوى الأخير للملكة في الكنيسة تم تمييزه بحجر جديد.
الحجر مصنوع من الرخام الأسود البلجيكي مع ترصيع بحروف نحاسية، وهو الآن موجود داخل كنيسة القديس جورج في وندسور.
يشتمل الحجر الجديد الآن على تواريخ ميلاد وموت الملك جورج السادس الملكة إليزابيث الأم، الملكة "إليزابيث الثانية" وزوجها الأمير فيليب، الذي توفي عن عمرٍ يناهز 99 عاماً في أبريل 2021.
يذكر أنه قد تم إنشاء الكنيسة التذكارية من قبل الملكة إليزابيث في عام 1962 بعد وفاة والدها الملك جورج السادس عام 1952، من تصميم جورج بيس، وتم الانتهاء من بنائها بعد سبع سنوات. كما يوجد رفات شقيقة الملكة، الأميرة مارغريت، كونتيسة سنودون، في الكنيسة أيضاً.
كانت كنيسة سانت جورج هي موقع خدمة مراسم دفن الملكة إليزابيث يوم الإثنين الماضي، وحضر الخدمة الأسرة والأصدقاء والموظفون المقربون بعد الجنازة الرسمية في كنيسة وستمنستر في لندن.
كانت هذه هي المرة الأولى التي يشاهد فيها الجمهور خدمة إرسال ملك بريطاني لمثواه الأخير.

لمشاهدة أجمل صور المشاهير زوروا «إنستغرام سيدتي»
وللاطلاع على فيديوجراف المشاهير زوروا «تيك توك سيدتي»
ويمكنكم متابعة آخر أخبار النجوم عبر «تويتر» «سيدتي فن»