لايف ستايل /سياحة وسفر

3 وجهات سياحيّة لملاقاة الدببة

يشدّنا عالم الحيوان دائماً لاكتشاف أسراره، ولعلّ رحلة تلاقين في خلالها الدببة، سيحوّل هذه التجربة إلى مغامرة شيّقة، تشهد عليها الصور الفوتوغرافية التي ستلتقطينها وإياها، خصوصاً أن الأماكن التي تحتضنها تقدّم طبيعةً زاخر بالمعالم الجديرة بالاكتشاف.
رافقي "سيدتي نت" بجولة على أشهر الأماكن التي تشكل موطناً للدببة.


1- "حديقة دينالي الوطنية"
تقع في ولاية "ألاسكا"، وتضم جبل "ماكينلي" الأعلى في أمريكا الشمالية.
تأسست في سنة 1917، وتعتبر اليوم محمية للحياة البرية مع مساحة 24500 كيلومتر مربع، تضمّ عدداً لا يستهان به من البحيرات والبرك المغطّاة بالجليد، كما بعض المناطق المكسوّة بأشجار الصنوبر والتنوب والحور.
وهناك، يبدو المناخ متبدلاً، حيث تتراوح درجات الحرارة في الصيف ما بين درجة و24 درجة مئوية، وفي الشتاء ما بين -40 و-2 درجة مئوية.
ويشكّل هذا المكان موطن الدببة والذئاب والثعالب والحيوانات البرية الأخرى.
وللاستمتاع بمشاهدتها، لا بد لك من زيارتها خلال الفترة الممتدة من مايو (أيار) حتى سبتمبر (أيلول)، وذلك مقابل 10 دولارات أمريكية، فيما دخولها مجّاني لمن هم دون الـ15 سنة.
ويمكنك ممارسة بعض الأنشطة في الهواء الطلق فيها، كالمشي لمسافات طويلة وركوب الدراجة والتخييم وصيد السمك.

2- "حديقة كاتماي الوطنية"
تقع في جنوب "ألاسكا"، بالقرب من جزيرة "كودياك"، وهي عبارة عن حديقة نائية يصعب الوصول إليها بالسيارة.
وتمتاز بشدة برودة مناخها، حتى أنها تشهد هطول الأمطار بكثافة خلال الصيف.
تحتضن ما يزيد عن 2000 دب بني، تجتمع لتتغذّى من سمك السلمون الأحمر في نهر "بروكس".
وهناك، ينصح بعدم الهرولة أمامها، بل الوقوف على مقربة منها والتحدّث إليها بصوت خافت.
وتعتبر الفترة الممتدة بين يونيو (تموز) وأغسطس (آب) الأفضل لمشاهدة تحركاتها.

3- "تشرشل"
يطلق عليها اسم "مدينة الدببة القطبية"، حيث يقصدها العديد من السياح لمشاهدة الشفق القطبي والدببة المكسوة بالفرو الأبيض،
فضلاً عن الحيتان البيضاء.
نائية، تقع على الساحل الصخري لخليج "هدسون" وتوفر فرصة للتعرّف على حصن أمير وايلز.
ويمكنك الاقامة في الأكواخ الخشب المنتشرة على الجليد، في منطقة "تندرا" التي تقع بمقاطعة "مانيتوبا" الكندية.

شاهدي أيضاً:

"لاس بالماس" عروس جزر "الكناري"

رحلة سياحيّة على خطى الدوقة والأمير

"مثلث برمودا" مصيدة السفن!

 

 

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X