صحة ورشاقة /أمراض وعلاجات

علاج الإضطرابات المصاحبة للدورة الشهرية

ثمة بعض العوارض، التي تصيب النساء قبل وفي أثناء فترة الطمث. لكن، ما تلبث هذه الحال أن تزول، مع إنتهاء فترة الحيض.

 

تمرّ 25% من النساء بمجموعة من التقلّصات الرحمية والأعراض الأخرى الناتجة عن بعض التغيرات النفسية والجسدية، التي تحدث في أجسامهن، في الفترة التي تسبق الطمث بأيّام أو ساعات.


وتتمثّل العوارض التي تسبق الدورة الشهرية، في: الضيق والقلق والأرق والتورّم والأوجاع في الصدر والآلام في أسفل البطن والظهر والغثيان والرغبة في القيء والإمساك والتعب والإجهاد.


النصائح العلاجية: يرى الأطباء أن الأسباب المسؤولة عن هذه العوارض معقدة للغاية؛ قد تحدث بفعل تأثير التغيرات الهرمونية في خلال فترة الطمث.
وينصحون بإتباع حمية قليلة الملح والألياف لتجنّب احتباس السوائل في الجسم، كما تناول المسكنات، وخصوصاً "الأسبرين" لزيادة سيولة الدم ودورانه في أثناء الحيض، ما يقلّل من ألم الدورة الشهرية (عسر الطمث)، خصوصاً في صفوف النساء اللواتي تجاوزن الأربعين من أعمارهن.
ويمكن استشارة الطبيب في شأن تناول مستحضر "البروجستيرون"، مع الفيتامين "إي"، في خلال الأيام السابقة للدورة الشهرية.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X