صحة /الصحة العامة

حقائب النساء أكثر تلوثاً من المراحيض !

دعا خبراء إلى غسل الأيدي أكثر من مرة بإستخدام الماء والصابون أو المطهرات لمدة 15 ثانية على الأقل، ثم تجفيفها، للوقاية من الأمراض وإنتقال البكتيريا العالقة على الأشياء الاكثر تداولاً.

تشير دراسات كثيرة الى أن 50% من الأشخاص لا يغسلون أيديهم، ووفقاً لـ"ديلي ميل" البريطانية، فقد أكد الخبراء على سرعة انتشار البكتيريا في أماكن كثيرة وليس فقط في دورات المياه، حيث يعتقد أنَّها من أكثر الأماكن تلوثاً.

وأوضح الخبراء أن البكتيريا الموجودة في النقود، وقوائم الطعام في المطاعم، وحقائب النساء تضاهي دورات المياه في التلوث.

مضيفين أن النقود وبطاقات الائتمان تحتوي على بكتيريا يصل عددها الى 200 ألف، كونها تنتقل بين الأفراد، فضلاً على أجهزة سحب النقود المعرضة للهواء والاستخدام المتكرر من قبل كثيرين، تحتوي على بكتيريا تفوق مقعد المرحاض بـ 1200 مرة.


أما قوائم الطعام، التي تتنقل بين أيدي الزبائن، فإنها البكتيريا الموجودة فيها تزيد 100 مرة عن مقعد المرحاض. كذلك حقائب النساء، حيث أكدت بعض الأبحاث أنها تتضمن جراثيم تزيد 3 مرات عن مقعد الحمام.

كما وجد الباحثون أن كل انش مربع في اسفنجات المطبخ يحتوي على بكتيريا تفوق تلك الموجودة في المرحاض بـ400 مرة، مشيرين أيضاً الى أن أكثر أماكن تجمع البكتيريا في المنزل هي السجاد، إذ يحتوي على بكتيريا تزيد عن تلك الموجودة في المرحاض بـ700 مرة.

سيعجبك أيضاً:

فحص دم للكشف عن السرطان قبل تشخيصه بسنوات

السعادة الزوجية... هل هي ضمانة لصحة القلب والأوعية؟

المزيد من الصحة العامة

X