اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

5 علامات قد تنذر بأن طفلك مصاب بالتوحد

3 صور

كشفت مؤخرا الخبيرة كوني كاساري، بروفسورة في التطور البشري والنفسي، عن أكثر 5 دلالات تشير الى ان الطفل قد يكون مصابا بالتوحد. تحدثت البروفسورة كاساري عن ضرورة التشخيص المبكر كي يتمكن الطفل من الحصول على أكبر قدر من المساعدة والدعم. ولان التوحد غالبا لا تفهم اعراضه، طرحت الخبيرة 5 أسئلة على الاهل ان يميزونها لمساعدتهم على الانتباه للأعراض:

1. هل مولودك يستجيب عند ندائه باسمه؟
المولود عادة ما يدور برأسه نحو الصوت الذي ينادي اسمه. مولود التوحد يستجيب للصوت وليس لاسمه عندما يناديه والديه. قد ينتبه مثلا عندما تقومين بتشغيل التلفزيون لكنه لن يستجيب عندما تناديه. وغالبا الاهل هنا قد يتصورون ان المولود يعاني من خلل في السمع.

2. هل طفلك الصغير يتفاعل معك؟
مثلا ان كنت تنظرين الى لعبة او شجرة في الحديقة واشرت لطفلك لينضم لك وينظر معك بنفس الاتجاه، فلن يفعل ذلك. وغالبا هذا هو أسلوب التواصل مع الأطفال الصغار ان ينضمون اليك بمشاهدة صورة او برنامج او غرض ما، ولكن طفل التوحد لا يفعل.

3. هل طفلك يقلد الاخرين؟
عادة الأطفال يقلدون من يرونهم بحركات الوجه او تغير الأصوات فيصفقون عندما تصفقين ويقفزون عندما تشجعيهم على تقليدك، وأيضا يقلدون غيرهم من الأطفال. طفل التوحد يفعل ذلك بقلّة.

4. هل يتجاوب مولودك بمشاعره مع الآخرين؟
المواليد عموما يتجاوبون مع الاخرين، فان ابتسمت لهم، يردون لك الابتسامة، وعندما يرى طفل طفلا اخر يبكي فقد يبكي هو أيضا او تظهر عليه علامات الاهتمام. لكن طفل التوحد لا يتجاوب مع الابتسامات ولا عندما يطلب منه المشاركة باللعب وقد لا يبدو عليه المبالاة ان رأى طفلا يبكي او مزعوج. فهو قد لا يتجاوب مع مشاعر الاخرين.

5. هل يشارك بالألعاب التمثيلية؟
الأطفال الصغار يحبون جدا الألعاب التمثيلية فقد يأخذون دور الام او الاب، وأحيانا يحبون ان يتجسدوا بدور حيوانهم المفضل. هذه القدرة عادة ما تتطور في نهاية العام الثاني من عمر الطفل. طفل التوحد لا تستهويه هذه اللعبة وقد يتعلق بلعبة واحدة فقط ويركز عليها، وفي أحيان كثيرة يركز على حركة يديه اثناء اللعب.