سيدتي وطفلك /مولودك

شخصية مولودك من طول إبهامه

تساوي طول الإبهامين يعني أنه سيكون عقلانياً
النصف السفلي لإبهام الصغير أكبر من النصف العلوي: من النوع المتردد
النصف العلوي أكبر من النصف السفلي، يعني أنه شخصية اندفاعية

طول إبهام طفلك، بالكاد تستطيعين تمييزه؛ ولكنك أمه فأنت تدققين في كل التفاصيل، وترين ما لا يراه الآخرون وعلى ذلك تقدم لك "سيدتي نت" واستمراراً لحلقات شخصية طفلك من جسمه هذه العلامات التي تحدد شخصيته من خلال طول إبهامه وتفاصيل صغيرة في إبهام الصغير لا تكاد ترى بالعين ولكنك ترينها بالقلب:


• نصفي إبهام الصغير متساويان: طفلك سيكون عقلانياُ في المستقبل، هو هادئ في عواطفه لأنه يحسبها بالعقل وليس بالقلب، عندما تدخلين المستشفى لإجراء عملية جراحية مثلاً، فهو لن يبكي كثيراً لأنه يعرف أنك بين أيدي أطباء مهرة وفي أحسن مستشفى، كما أن إرادة الله فوق كل شيء، لا تندهشي من هذا وتنعتيه بالقلب القاسي، وفي نفس الوقت فهو عندما يكبر ويدخل في علاقة مع الجنس الآخر فيجب أن تنبهي فتاته إلى ذلك لكي لا تصاب بـ "وجع القلب".


• النصف السفلي لإبهام الصغير أكبر من النصف العلوي: سيكون طفلك من النوع المتردد، لأنه يطيل مراقبة الآخرين وتصرفاتهم، لا تنتظري منه إقبالا على الحياة الاجتماعية بسرعة فهو يراقب ويدقق في اختيار صداقاته وعلاقاته، ربما لو دخل في علاقة حب مستقبلاً أن يكون مخيباً للآمال لأن الحبيبة ستنتظر كثيرا حتى ترى ردة فعله، والأمر بالنسبة لك ليس مريحاً لأنه لن يشارك في جلساتك الاجتماعية مع الأخوال والخالات فعليك استيعاب ذلك.


• النصف العلوي أكبر من النصف السفلي لإبهام الصغير: عليه أن يخلق التوازن في علاقاته، فهو شخصية اندفاعية عاطفية لدرجة كبيرة، وحين يحب فهو يتعلق بصورة كبيرة، وهو يريد أن يعرف كل التفاصيل، قد تلاحظين غيرته عليك كأمه وهو يريدك له وحده، وعلاقته مع شريكة حياته لا تخلو من أنانية، فهو يريدها له والتوازن سيكون صعباً عليه، حتى مع زملاء المدرسة والجامعة فهو إما أن يحب أو يحجم.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X