/لايف ستايل

ماغي فرح- برج العذراء 2018: برج ترابي من 23 آب ( أغسطس) إلى 22 أيلول (سبتمبر)

برج العذراء:

 


كوكبه: مركور

 

كوكب الحب: نبتون

 

كوكب الحياة العائلية: جوبيتير

 

كوكب المهنة: مركور

 

كوكب المال: فينوس

 

كوكب الصحة والعمل: أورانوس

 

هذه السنة جيدة لا بل ممتازة بمعظم أشهرها له، فالكواكب بمجملها تحمي مولود برج العذراء وتعده بالأفضل، وتنسيه ما حصل معه خلال السنوات الماضية. فيهبه القدر ما يرغب ويجعله يسير على طريق تحقيق الأحلام. فكوكب جوبيتير في برج العقرب يناسبه، لكي تسير أعماله نحو الأفضل ويقطف ثمار جهوده، ويحسّن أوضاعه المهنية والمالية، فيبرز بين الرابحين. يطل على عمل جديد أو على مشاريع زاهرة واستثمارات ناجحة تؤمّن له الاستقرار المادي. حان وقت العمل والسعي لإنجاح الخطوات وتنويع النشاطات، والولوج إلى تحديات جديدة تسمح له بالإشراق والتطلع بتفاؤل إلى الغد. يسافر في أنحاء الدنيا واثقًا من نفسه.

 

ماذا على الصعيد المهني:

 

يستفيد من تجارب الماضي لكي يوظفها في مشاريع جديدة. ها هو كوكب بلوتون يعده بالنجاح والسمعة الطيبة، ومكافأة أعماله السابقة، وهو يحسّن طالعه بالقيم والقواعد الأساسية للنجاح. يذهب في مغامرة الآن واثقًا، بفضل كوكب ساتورن أيضًا في برج الجدي، يوقّع كلما اقترب من نهاية السنة على اتفاقات وعقود جيدة. كما أنه يستفيد من صداقات وعلاقات قيّمة لدفع شؤونه إلى الأمام. تنصحه الكواكب بعدم مشاركة أشخاص لا يعرفهم، أو حتى تجنّب المشاركة هذه السنة، والعمل بمفرده بعيدًا عن تدخلات الآخرين.

 

ماذا على الصعيد العاطفي؟

 

يُقبل على حب جديد أو على خطوبة أو زواج، أو مشروع عائلي وشخصي مميز في هذا العام. يوطد علاقاته بمن يحب، ويضع حدًّا ربما لبعض العلاقات المهتزة والتي لا توفّر له الأمان. يعقد صداقات مميزة تُسعده وتوسّع له الآفاق. تفتح الأبواب أمام بعض الأحلام فتطرأ أحداث مشجعة جدًّا ، منذ الشهر الأول من السنة. قد تتغير حياة البعض ويوقظ لقاء ما الرغبة في قلبه. تكثر المشاريع العاطفية والمنزلية فيتحدى المعترضين عليها، بخاصة في شهر شباط/ فبراير. ثم يُقبل على بعض المصالحات في شهر آذار / Mars ويحتفل بجديد.

 

على الصعيد الصحي لبرج العذراء؟

 

إذا كان بصدد إجراء عملية جراحية أو يفكر ببرنامج صحي معيّن، فعليه ألّا يتأخر لأنّ الوقت ملائم لذلك.

بالفيديو ماغي فرح حصرياً: توقعات الأبراج لـ عام 2018

 

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

اقرئي المزيد من

X