صحة ورشاقة /الصحة العامة

تعلّمي هذه الخطوات لـ علاقة جنسية أفضل

العلاقة الحميمة
العلاقة الجنسية لها فوائد صحية

ممارسة العلاقة الحميمة أمر طبيعي للغاية بين الزوجين، وهو ممتع، ويعزز العلاقة بينهما، وله فوائد صحية أيضًا. ويؤكد بحث جديد وثوري أنّ أنواعًا محددة من التواصل ضرورية لعلاقة جنسية أفضل.

معظم الأبحاث التي أُجريت حول العلاقة بين الشريكين، ركزت على الرضا عن العلاقة بشكل عام وهي ناحية مهمة جدًّا. وفي ما عدا بعض الاستثناءات، يميل أيّ معالج مختص في تحسين العلاقة بين الزوجين، إلى التركيز على مشاكل العلاقة العامة، وقد يترك المشاكل الجنسية بعيدة عن المعالجة بشكل مباشر.
لذا، من الضروري التركيز على5 عوامل رئيسية لنجاح العلاقة الجنسية:


1- الوصول إلى عدد أكبر من النشوة الجنسية، والتحدث عن الجنس مع الشريك بتفصيل أكبر
عمومًا جميع الرجال تقريبًا يقولون إنهم يصلون إلى النشوة الجنسية، ولكنهم يشيرون إلى أنهم يحصلون على رضا جنسي أكثر إذا تحدثوا عن تفاصيل الجنس مع الشريك. في المقابل، تقول النساء إنهنّ لا يصلن إلى النشوة الجنسية كما يرغبن، ولكنهنّ يصلن إلى النشوة في الغالب، وتحديدًا عند ممارسة الجنس في الوقت الذي يتضمنه الحديث أثناء مناقشات العلاقة.

2- التحدث عن تفاصيل الجنس بشكل متكرر
عليكما مناقشة الجنس خارج غرفة النوم كجزء من العمل على تحسين نوعية علاقتكما الكلية. تحدّثا عن ماذا تفعلان خلال الجنس، وماذا يعني لكما ذلك، وماذا يريد كل منكما، وماذا يحب أو لا يحب، وما هي أفضل الأوقات لممارسة الجنس، ومتى لا يريد أيّ منكما ممارسة الجنس، وماذا يتخيّل أو يحلم أن يفعل، وما الذي يجعل أيّ منكما يشعر بشعور جيد، وما الذي لا يُعجب أيًّا منكما.
إنّ الحديث عن العلاقة من دون مناقشة الجنس، ربما يؤدي إلى تحسين الرضا عن العلاقة الكلية، ولكن ليس له علاقة بالرضا الجنسي بحد ذاته.

3- تحدّثا عن الجنس بطريقة تكون فاعلة وناجحة لكل منكما
إنّ عملية ومحتوى التواصل الجنسي مرتبطان برضا جنسي أكبر.

4- كونا إيجابيين عند الحديث عن الجنس
إنّ الأسلوب الإيجابي الداعم لمناقشة الجنس مرتبط برضا جنسي أكبر من دون شك.

5- التواصل الجنسي مرتبط برضا أكبر عن العلاقة الكلية
إنّ العمل على هذه العوامل لتحسين الرضا الجنسي سوف يزيد على الأرجح الرضا عن العلاقة بأكملها، ولكنّ العمل على تحسين العلاقة بشكل عام من دون مناقشة أو معالجة الرضا الجنسي تحديدًا، من غير المرجح أن يحسّن حياتكما الجنسية.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X