أسرة ومجتمع /تحقيقات الساعة

شخصيات مغربية للمرأة السعودية: السياقة عالم ممتع فادخليه بأمان

كعكة السائقة الأولى مع الملصق
د. بشرى لمرابطي
فتيحة سداس تتوسط كريمة رشدي ولأمينة ماء العينين
الشيف الهادي
منى حجوجي
أمينة أوشلح
فتيحة سداس
هدى الفلسطينية
حجيبة ماء العينين
كعكة السائقة الأولى مع الملصق
صورة جماعية لضيفات سيدتي
سميرة موحيا ود.نجيمة طايطاي
وفاء بناني
صورة جماعية مع كعكة الحفل
عبدالعالي الغاوي
زينب عروب وعزيزة حلاق
أمينة ماء العينين
سميرة موحيا
زينب عروب تحاور ضيفات سيدتي
صورة جماعية تضم البرلمانية ماء العينين والسياسية
محمد بوفتاس والفنان اشماعو
عبدالمنعم إشماعو يقدم لوحة من توقيعه بالمناسبة للزميلة سميرة مغداد

احتفلت سيدتي في مكتب الرباط بحق المرأة السعودية في السياقة الذي أقرته الحكومة السعودية رسميًا، وبالمناسبة لبت مجموعة من الشخصيات المغربيات دعوة سيدتي للمشاركة في هذا الحدث التاريخي الذي انتظرته النساء السعوديات طويلاً.
ما هي عقوبة النساء "المفحطات"؟
شخصيات
وأحلام أخرى
هنأت أمينة ماء العينين، وفتيحة سداس، عضوات في البرلمان، السعوديات اللواتي اعتبرنهن شقيقات للنساء المغربيات، وقد استطعن تحقيق جزء من أحلامهن الكبيرة من أجل مستقبل مشرق، فيما تمنت أمينة أوشلح، ناشطة اجتماعية، لكل السعوديات، مستقبلاً تتحقق فيه كل مطالبهن.
أما بشرى المرابطي، دكتورة علم النفس الاجتماعي، فاعتبرت بدء تنفيذ القرار التفاتة حقوقية ذكية تلغي حاجزًا معيقًا للحياة اليومية.
عصب الحياة، هكذا تنظر الدكتورة نعيمة طايطاي، وزيرة سابقة، إلى السياقة، وتفاءلت قائلة: «ستجعل المرأة مدبرة لأكثر تفاصيل حياتها اليومية».
حضرت الحفل سميرة محيا نائبة رئيسة فدرالية رابطة حقوق النساء، التي هنأت بدورها السعوديات و اعتبرت السياقة مكسبًا هامًا لهن سيقودهن حتمًا إلى تحقيق مكاسب أخرى.
منى حجوبي، رئيسة جمعية أصدقاء مستشفي الأطفال بالرباط، هنأت السعوديات عبر سيدتي، وعلّقت: «السياقة عالم ممتع وفريد».

إعلاميون
اعتبرت حجيبة ماء العينين إعلامية، أن قرار قيادة السيارة للمرأة السعودية جاء في موعده، وكغيرها تنتظر تحقيق آمال أخرى
فيما ينظر محمد بوفتاس، إعلامي، إلى هذه الخطوة التاريخية على أنها بداية لحياة وأمل جديدين.
عزيزة حلاق، إعلامية اعتبرت الحدث برمته فرحة جميلة ستعيشها السعوديات، وعلّقت: «سوقي ولا تخافي». أما زميلتها في المهنة، كريمة رشدي، فتجزم أن النساء أفضل تحكمًا في القيادة من الرجال، كما أن سياراتهن دائمًا أرقى وأشيك، لأن لمسة المرأة دائمًا مميزة.

أهل الفن مع التألق
نقلت هدى الفلسطينية، مصممة فكرتها في أهمية السياقة، والتي تجعل من المرأة كياناً غير اتكالي.
كما حضر الفنان عبدالعالي الغاوي رئيس نادي الفنانين بالمغرب، لينقل تهانيه، ويقول: «سوقي على مهلك، فالسرعة عدوة السائقين وقد تؤدي إلى الهلاك».
فيما ينظر عبدالمنعم شماعو، فنان تشكيلي إلى السعوديات كمتألقات في مجالات متعددة وأن هذه الخطوة ستكون حافزًا لعطاء أكثر وأكبر للمساهمة في بناء مجتمعها، فهنيئًا لها.

كعكة السائقة الأولى
حضر الحفل الشيف الهادي لدعم النساء السعوديات في هذه الخطوة الأساسية والتاريخية، كما تطوع لتقطيع كعكة الحفل التي أعدتها سيدتي خصيصًا للمناسبة، وقدمها لضيوف سيدتي قائلاً: مع السياقة ستتذوق السعوديات طعمًا حلوًا للحياة، فهنيئًا لهن وإلى لقاءات أخرى بإنجازات كبرى، فقد سبق لي أن زرت المملكة السعودية، واكتشفت أن النساء هناك مناضلات ويسعين لتطوير حياتهن باستمرار.

لزيارة صفحة السائقة الأولى الرجاء الضغط على هذا الرابط

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X