أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

ماسر رشاقتها رغم تناولها “النوتيلا” وألف قطعة كعك بانتظام .. ؟

التخلص من الوزن الزائد
ماسر رشاقتها
تداوم على أكل “النوتيلا” وألف قطعة كعك
ماسر رشاقتها رغم تناولها “النوتيلا” وألف قطعة كعك بانتظام

كشفت فتاة بريطانية ، عن سر رشاقتها بالرغم من تناولها النوتيلا وألف قطعة كعك و5 لفائف من البوريتو دفعة واحدة.

و تستهلك " ليا شوتكيفر 28 عامًا " يوميًا حوالي 6 آلاف سعر حراري عن طريق تناول البوريتو والبقدونس و النوتيلا، وحوالي ألف كعكة وإفطار إنجليزي متكامل، ولكنها تحافظ على وزنها.

وحسب صحيفة ديلي ميل فإن “ليام” كانت من ذوات الوزن الزائد، فعندما كانت في عمر المراهقة كان وزنها حولي 76 كيلو غرامًا، لكنها بدأت تحسب السعرات الحرارية التي تتناولها وتتبع نظامًا غذائيًا صارمًا استطاعت من خلاله، أن تفقد الكثير من وزنها حتى أصبحت بوزن 50 كيلو غرام.

خسرت 130 كيلو من وزنها ثم أنهت حياتها بكامل إرادتها


وأكدت “ليام”، وهي من ريديتش في ورسيسترشاي،أن سبب رشاقتها بالرغم من تناولها هذه الكميات الهائلة من الطعام، هي ممارسة التمرينات الرياضية ورفع الأوزان بانتظام، بالإضافة إلى اتباعها نظام غذائي محدد، يجعلها تتناول هذه الكمية الكبيرة من الطعام دفعة واحدة مرة كل أسبوع.

وقالت: “أستطيع أن أحافظ على وزني حيث أتناول البروتينات والخضروات معظم الوقت، ولكن هناك مرة في الأسبوع أتناول خلالها الكعك والنوتيلا والبوريتو، وقد اتبعت هذا النظام الغذائي عندما قابلت أحد أصدقائي في صالة كمال الأجسام وتعلمت منه التغذية السليمة”.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X