صحة /الصحة العامة

في رمضان..تجنبي الإفطار على الماء المثلج

الماء البارد
إنه يتسبب في الكثير من الأوقات في الإصابة بالتهابات في الحلق
إن شرب الثلج أو الماء البارد ليس مفيدًا لعملية الهضم

يأتي شهر رمضان الكريم، خلال فصل الصيف، ويعتقد الكثير أن شرب الماء البارد فوراً عقب الإفطار بالأمر الجيد، والذي يروى عطش ساعات الصوم.

ولكن الحقيقة غير ذلك، كشف المختصون خطورة تناول الماء البارد على المعدة وهي فارغة، فعلي الرغم من الحيوية التي تمنحها للجسم في الأوقات المختلفة ولكن خطورتها تزيد إن تم تناولها فوراً عقب أذان المغرب.

-إن شرب الثلج أو الماء البارد ليس مفيدًا لعملية الهضم؛ لأنه يسبب انكماش الأوعية الدموية، مما يؤدي في النهاية إلى إبطاء عملية الهضم، وبالتالي لا يتم هضم الطعام الذي تستهلكه بشكل صحيح، ولا يمتص الجسم المواد المغذية كما ينبغي.

- إنه يتسبب في الكثير من الأوقات في الإصابة بالتهابات في الحلق، بسبب ما يقوم به في الغشاء المخاطي والجهاز التنفسي.

- شرب الماء البارد مع الوجبات يؤدي إلى اختلال التوازن داخل الجسم.

- كشفت أحد الدراسات أن شرب الماء البارد على معدة فارغة قد يعمل على اضطرابات حرارة الجسم الداخلية، فدرجة حرارة الجسم 37 درجة مئوية، وبالتالي عندما تتناول الماء البارد على معدة فارغة يبذل الجسم مجهوداً وطاقة لاستعادة درجة حرارته الطبيعية؛ مما يؤدي إلى زيادة استهلاك الكثير من العناصر الغذائية المخزنة في الجسم؛ للحصول على طاقة أكبر، وذلك يؤدي إلى إصابة الجسم بالتعب والإرهاق.

وهنا ينصح الخبراء والمختصون دائماً بضرورة الاعتماد على الماء الفاتر؛ فهو أفضل للصحة وللمعدة خاصة ساعة الإفطار؛ تجنباً للكثير من المشاكل.

 

X