أسرة ومجتمع /خصوصيات

صفات الشخصية المُتعِبة وحلول لتجنبها

قالت دراسة لقسم العلوم الإنسانية التابع لجامعة «مكنزي» في مدينة «ساو باولو» البرازيلية، إننا نعيش في عالم لا يمكن العثور فيه على الكمال، فهذا شيء مستحيل، ولكن دائماً يمكننا العثور على ما هو مقبول بالنسبة لنا لكي نواصل حياتنا معه. وهذا ينطبق على جميع جوانب الحياة. ففي كل شيء هناك المعقول والمقبول، اللامقبول والمستحيل. أهم المستحيلات التي يجب أن يضعها الإنسان في رأسه ونصب عينيه هو عدم وجود الكمال في عالم الإنسان، فالكمال هو للخالق وحده. وأضافت الدراسة بأننا يجب دائماً أن نبحث عن المقبول والطبيعي لأن غير ذلك يعتبر متعباً. فإذا كان الموضوع حول الأصدقاء، فينبغي على الناس محاولة البحث عن الصديق المقبول سلوكيًا وأخلاقياً،اجتماعياً و ومنهجياً، أما غير ذلك، فيعتبر متعباَ لمن هو طبيعي وغير مقبول بالنسبة لمن هو مقبول.

 

الانسحاب من العلاقة المتعبة حق طبيعي

العلاقة المتعبة

إن تطور الحياة العصرية وما نعيشه في حياتنا اليومية جعل هذا المثل يأخذ أبعاداً عالمية، فالإنسان الذي لا يحب الثرثرة يتعب مع صديق يثرثر. فأي شخصين سواء كانا رجلين أو امرأتين تربط بينهما صداقة، لا بد من وجود روابط واهتمامات مشتركة، فالصداقة بحسب جانب من جوانب تعريفها، هي العلاقة بين شخصين يتمتعان بصفات مشتركة.
من حق كل إنسان الانسحاب من أي صداقة أو علاقة إذا وجد ذلك متعباً بالنسبة له أو لها، فالمرأة التي تملك شخصية طبيعية غير مضطرة للاستمرار في صداقة مع صديقة سلبية في الآراء والمواقف. فالاستمرار هنا يعتبر متعباً. وكما وصفت الدراسة، فإن الشخصية المتعبة تؤرق الآخرين، وبخاصة المقربين من دائرتها. ولذلك فهي تجد نفسها وحيدة ولا تعلم لماذا. لذا، من المهم أن نتعرف إلى عدد من الصفات الخاصة بالشخصية المُتعِبة.

صفات الشخصية المتعبة

صفات الشخصية المتعبة

 لا تتقبل اللوم

فهي تلقي اللوم على الآخر دائماً، ولكنها لا تقبل اللوم من أحد حتى وإن كانت على خطأ.
نصيحة: إذا كنت ستلومين الآخرين، عليك أن تتحملي لومهم لك، وإلا ستجدين نفسك بعيدة عن أي صداقات.

 تتحدث بالسوء عن الآخرين

إن الحديث عن الآخرين بسوء بشكل دائم أمر مزعج ومتعب ولا يستطيع من هو طبيعي تحمُّل ذلك، فليس من حق أحد الطعن بالآخرين أمامك.
نصيحة: ضعي في رأسك ونصب عينيك عدم وجود الكمال في عالم الإنسان، فالكمال هو للخالق وحده، وحتى لو كان ما تتحدثين عنه صحيحاً، فلا بد أن تكون هناك جوانب أخلاقية أو رائعة في شخصية هذه الصديقة أو تلك، وهذا الطبع يفقد من حولك الثقة بك.

 الشفقة على الذات

هي أيضاً تلك الشخصية التي تشعر بالشفقة على نفسها طوال الوقت وتأخذ دور المسكين والمظلوم في الحياة.
نصيحة: هذه الصفات هي دليل ضعف شخصيتك، وقد تعرضك للاستغلال والسخرية من الآخرين، فليس كل البشر يتعاطفون مع المسكين.

تميل إلى الكسل

فهي لا تحب أن تفعل شيئاً أو تتخذ موقفاً أو تتقدم إلى الأمام. لا يمكن لمن يملك شخصية حيوية أن يستمر في علاقته مع شخصية كسولة.
نصيحة: الكسل سيجعلك تعتمدين على غيرك، فما بالك إذا كان هذا الآخر كسولاً، معنى هذا أنكما ستضيعان معاً. مارسي رياضة مفيدة، وسارعي لمساعدة الآخرين.

 التذمر من كل شيء

تصوري بأنك مع إنسان يتذمر ويشتكي من كل شيء طوال الوقت. ألن تشعري بالتعب؟ بالطبع، فهذا يعتبر متعباً جداً في الشخصية.
نصيحة: أنت بذلك من الشخصيات المملة وصورتك في نظر الآخرين مشوشة. تعلمي من خلال التمارين النفسية التي تجدينها على «اليوتيوب» أن تكوني قنوعة وسعيدة.

 تكذب كثيراً

حيث لا يمكن تصديقك، والآخرون ليسوا مضطرين لسماع أحاديث كلها كذب.
نصيحة: هذا أيضاً يفقد ثقة الآخرين بك، وإن احتجت أحدًا يوماً لضائقة أصابتك، لن يصدقك.

 السخرية من الضعفاء

وهذا بالطبع لا يحتمل ومرفوض من قبل الجميع.
نصيحة: هنا ستضيق دائرة معارفك، وحتى أهلك سيبتعدون عنك، لأنك بهذه الصفة ستصبحين متعالية، انتبهي لنفسك.

 اختراع الأعذار الوهمية

كلما تأخرت عن موعد أو لم تفِ بوعد أخذته على نفسها.

نصيحة: كل سلوك مبني على أعذار وهمية من أجل تبرير ما هو خطأ، يجعلك تافهة في نظر الآخرين.

الشخصية المغرورة تعتبر متعبة أيضاً

الغرور يعتبر من صفات الشخصية المتعبة. فلا أحد يحتمل إنساناً يجد نفسه أعلى منك مرتبة أو مقاماً أو جمالاً أو غنىً أو أي ميزة من الميزات التي يتباهى بها.
نصيحة: حاولي أن تتعلمي معنى التواضع، فالتواضع من صفات الإنسان الراقي، وخصلة تحيط صاحبها بالاحترام.

السلبية من صفات الشخصية المتعبة

 

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X