صحة ورشاقة /الصحة العامة

التهابات المهبل الناتجة عن عدوى والأعراض بالتفصيل

تتمثل التهابات المهبل في: التهاب المهبل الجرثومي، وهو ينتج عن تغيير البكتيريا الطبيعية الموجودة في المهبل، إلى فرط نمو الكائنات الحيّة الأخرى، والعدوى الفطرية، وهي عادةً ما تنجم عن فطر يحدث طبيعيًّا يسمى المبيضات البيضاء، وداء المشعرات، وهو ينجم عن طفيلي وينتقل عادة عن طريق الجماع الجنسي.

في ما يلي نتحدث إليكِ عن التهابات المهبل الناتجة عن العدوى الفطرية أو عدوى الخميرة المهبلية:



ما هي أعراض عدوى الخميرة المهبلية؟


عدوى الخميرة المهبلية أو المبيضات المهبلية، هي المصطلح العام والطبي المستخدم لوصف عدوى الخميرة المهبلية الشائعة. وتحدث هذه العدوى عندما يضعف نظام المناعة، أو عندما لا تكون البكتيريا الجيدة في المهبل، قادرة على السيطرة على نوع من الفطريات الذي يسمى "المبيضات البيضاء". وقد تخلق هذه الظروف بيئة مناسبة لنمو عدوى الخميرة المهبلية. وإن كنتِ لا تعرفين، فإنَّ عدوى الخميرة المهبلية هي عدوى لا تنتقل عن طريق الجنس. وقد تسبب الحالة إزعاجًا كبيرًا ولكن في الغالبية العظمى من الحالات من السهل معالجتها.
وحيث إنّ كل امرأة تختلف عن الأخرى، وبالتالي فإنَّ الأعراض التي تعانينها، قد تختلف عن تلك التي تعانيها صديقاتكِ. وقد تتغير هذه الأعراض أيضًا في كل حالة جديدة من الإصابة بعدوى الخميرة المهبلية؛ وبناءً عليه، عليكِ أن تراقبي الأعراض الشائعة التالية، وتتحققي ما إذا كانت الأعراض التي تعانينها بسيطة أو متوسطة أو أكثر شدّة.

الأعراض التي تعانيها معظم النساء:
• حكة في منطقة الأعضاء التناسلية.
• تهيّج مدخل المهبل.
• تورم خفيف في شفتي المهبل.
• إفرازات بيضاء تشبه الجبنة المنزلية.

الأعراض غير العادية:
• الشعور بالألم خلال العلاقة الجنسية.
• إفرازات مهبلية كثيفة.
• تورم شفتي المهبل واحمرارهما.
• الشعور بالحرقة في منطقة الفرج.
• تهيّج منطقة المهبل.
• تشقق الجلد في منطقة الفرج.
 


التهابات المهبل: الظروف التي تتطلب استشارة الطبيب:

إذا كنت حاملاً وظهرت لديك أعراض التهابات المهبل..إستشيري طبيبك فوراً
إذا كنت حاملاً وظهرت لديك أعراض التهابات المهبل..إستشيري طبيبك فوراً

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


• إنها المرة الأولى التي تصابين فيها بعدوى الخميرة المهبلية.
• إصابتكِ بعدوى الخميرة المهبلية بشكل متكرر، أو أنّ العدوى ظهرت مجددًا بعد أقل من شهرين.
• لم تختفِ الأعراض لديكِ بعد 3 أيام، أو لم تختفِ نهائيًّا بعد 7 أيام.
• أنتِ حامل أو مرضعة.
• أنتِ معرضة بشكل خاص إلى الأمراض المنقولة جنسيًّا.
• عمركِ أقل من 12 عامًا.
• تشعرين بالحمى والقشعريرة، أو بالغثيان أو القيء.
• لديكِ إفرازات مهبلية رائحتها سيئة أو غير عادية.
• تشعرين بالألم في البطن.
• تعانين مرضًا في القلب.
• لديكِ رد فعل تجاه أدوية الحساسية والأدوية الأخرى لمكافحة التهابات الفطريات.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X