أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

بعوضة نادرة تقتل 10 أمريكيين وتحذيرات من انتشار فيروس قاتل

يؤدي إلى التلف الدماغي والوفاة
ينقل فيروس التهاب دماغ الخيل الشرقي
قتل حتى الآن 10 أشخاص
بعوض قاتل يودي بحياة الأمريكيين

رغم أن حجمه لا يتجاوز مليمترات قليلة، إلا أنه يعتبر القاتل الأول والأخطر في التاريخ، فتخيل أن هذه البعوضة الصغيرة أزهقت أرواحاً من البشر أكثر مما أزهقته الحروب أو المفترسات الضخمة الأخرى. ومؤخراً، أطلقت السلطات الأميركية تحذيرات خطيرة من انتشار نوع جديد وغريب من البعوض، تسبب حتى هذه اللحظة بقتل 10 أشخاص على الأقل، ومخاوف من انتشار فيروس نادر قد يؤدي إلى حصد مئات الأرواح الأخرى.
موقع سكاي نيوز، ذكر بأن وزارة الصحة الأميركية حذرت من ظهور نوع جديد وغريب وقاتل من البعوض في عدد من مدن وولايات البلاد. وأكدت أن هذا السفاح الصغير يحمل في جسده فيروس قاتل أزهق أرواح 10 أميركيين حتى الآن في مناطق مختلفة. كان آخرهم رجل من سكان ولاية ماساتشوستس شمال شرقي الولايات المتحدة، كان قد لقي حتفه إثر الإصابة بفيروس نادر يسمى التهاب دماغ الخيل الشرقي، المعروف بأنه ينتقل عبر البعوض.
وبحسب المسؤولين في وزارة الصحة الأميركية، أن هذا المواطن هو حالة الوفاة الرابعة في ماساتشوستس، والعاشرة على مستوى البلاد عموماً. وكانت مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية الأميركية، قد أشارت إلى أنه في المعدل المتوسط يتم الإبلاغ عن 5 إلى 10 حالات مصابة بهذا الفيروس القاتل في كل عام بالولايات المتحدة الأميركية.
من جهتها، أوضحت الدكتورة كاثرين براون، عالمة الأوبئة في ولاية ماساتشوستس، بأن خطر الإصابة بفيروس التهاب دماغ الخيل الشرقي لم ينتهِ بعد، وأنه لا يزال مستمراً ويهدد حياة ملايين الأميركيين. وصرحت لوسائل الإعلام قائلة: «سوف نستمر بتذكير الناس والتأكيد على ضرورة قيام المواطنين بأخذ الاحتياطات اللازمة لحماية أنفسهم من لدغات البعوض، حتى لا يكونوا عرضة لهذا الفيروس الخطير».
ومن الجدير بالذكر، أن الشخص الذي يُصاب بهذا الفيروس، يشعر بارتفاع كبير على درجة حرارته، وقشعريرة شديدة إلى جانب ألم في المفاصل وصداع حادّ. وعندما تكون الإصابة قوية بهذا الفيروس، فإن ذلك يتسبب بتلف دماغي لا يمكن علاجه، يؤدي بالمريض نهاية الأمر إلى الدخول بغيبوبة طويلة أو الوفاة. كما أن فيروس التهاب دماغ الخيل الشرقي، يشكل خطراً أكبر على الأشخاص الذين تكون أعمارهم أقل من 15 عاماً، ومن هم أكثر من 50 عاماً.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X