سيدتي وطفلك /صحة وتغذية

علاج تساقط الشعر أثناء الحمل

يحدث تساقط الشعر في الحمل وبعد الولادة ببضعة أشهر
ابتعدي عن تسريح الشعر بعنف أو بشدة
علاج تساقط الشعر أثناء الحمل
تجنبي صبغ الشعر خلال فترة الحمل وبعد الولادة

الحمل وفقدان الشعر بعد الولادة، من أكثر المشاكل الجمالية والنفسية التي تؤرق السيدات، قبل بضع سنوات، ساعد العالم فيليب كينجسلي في إجراء دراسة بعنوان «تأثير الحمل على شعر فروة الرأس والجلد الوجهي»، من بين 375 امرأة درست لمدة 3 سنوات، كان السؤال الأكثر شيوعاً هو «كيف سيؤثر الحمل على شعري؟»

 

كيف سيؤثر الحمل على شعرك؟

يجيب عن هذا السؤال الدكتور عصام البقلي، استشاري التجميل، وقال إن الحمل يؤثر على الشعر بعدة طرق مختلفة، وذلك بسبب زيادة الضغط والتوقع والتغيرات في نمط الحياة عند الولادة، بعض النساء الحوامل يشعرن بتحسن شعرهن بعد أربع أو خمسة أشهر.

والبعض الآخر يعانين من الشعر الجاف.

 

أسباب تساقط الشعر أثناء الحمل:

يحدث تساقط الشعر في الحمل وبعد الولادة ببضعة أشهر بسبب انخفاض مستويات هرمون الأستروجين.

 

علاج تساقط الشعر أثناء الحمل:

  • يتطلب الجنين قدراً هائلاً من الطاقة لينمو، وكذلك خلايا شعرك. ومع ذلك، سيعطي جسمك الأولوية لاحتياجات طفلك بشكل صحيح عن احتياجات شعرك. للمساعدة في الحفاظ على صحة شعرك، اتبعي قاعدة التغذية لمدة أربع ساعات، تناولي وجبة خفيفة من الكربوهيدرات المعقدة مثل نخب الفاكهة، الحبوب الكاملة، إذا تم ترك أكثر من 4 ساعات بين الوجبات.
  • استشيري طبيبك قبل إجراء أي تغييرات على نظامك الغذائي.

  • قد يكون شعرك أكثر جفافاً من المعتاد أثناء الحمل. لمحاربة الجفاف، عالجي شعرك بعلاج أسبوعي لتكييف الشامبو للشعر الجاف، ابتعدي عن تسريح الشعر بعنف أو بشدة، وعن استعمال مجفف الشعر بشكل مبالغ فيه؛ فقد يتسبب ذلك في تلف وتكسير الشعر، خاصة أن شعرك قد يكون بالفعل أكثر جفافاً من المعتاد أثناء الحمل.

  • عليك الابتعاد عن التسريحات التي تؤدي إلى شد الشعر مما يعمل على تساقطه، وبالأخص ذيل الحصان والكعكة.
  • تجنبي صبغ الشعر خلال فترة الحمل وبعد الولادة؛ فهو عامل أساسي لتساقط الشعر.

1tbwn_3_687.jpg

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X