سيدتي وطفلك /الحمل والولادة

فيتامين سنتروم للحمل..وهل يقوي مناعة الحامل؟

سنتروم مكمل غذائي للحامل
سنتروم يقوي مناعة الحامل
للحامل التي تعاني من سوء التغذية
الاهتمام بتناول الأطعمة الصحية
سنتروم يحتوي على 23 فيتامين
لايؤخذ الا باستشارة الطبيب

 أقراص سنتروم لها أنواع وأشكال مختلفة، فهي فيتامينات ومعادن تناسب جميع الأعمار وتمد الجسم بالفيتامينات التي يحتاجها، كما أنها تعد من المكملات الغذائية التي يحتاجها جسم الحامل؛ لاحتوائها على الفيتامينات والأملاح والمعادن ونقصها يسبب مشاكل صحية...عن مكونات حبوب السنتروم وهل يقوي مناعة الحامل؟ وماذا عن مضارها وقواعد تناولها! يحدثنا الدكتور عبد الحميد السبيلي أستاذ أمراض النساء والتوليد.

 

أهمية حبوب سنتروم

 

بداية تحتوي أقراص سنتروم على 23 فيتاميناً مما يفيد الحامل؛ يقدم 20 في المائة من القيمة اليومية للكالسيوم، كما يمد الجسم 100 في المائة من القيمة اليومية للحديد، وكل 3 أقراص سنتيروم توفر جزءاً من القيمة اليومية للبوتاسيوم والزنك والنحاس أيضاً، وله أهميته الخاصة للحامل؛ إذ إنه من أفضل المكملات الغذائية التي تمد الجسم بكافة الفيتامينات والمعادن التي يحتاجها الجسم، كما يقلل من خطرالإصابة بأنواع عديدة من السرطانات وينصح به قبل الولادة؛ لاحتوائه على حمض الفوليك للحد من مخاطر عيوب الأنبوب العصبي.

أهم مكونات سنتروم

 

عنصر اللوتين الهام لصحة العين، والسيلزيوم والزنك ومواد مضادة للأكسدة: وهي تخلص الجسم من المواد الضارة والسامة التي تؤذي أعضاءه وخلاياه، كما يقوم بالحفاظ على خلايا الدماغ ويقوم بتنشيط عملية الأيض والتمثيل الغذائي.

النحاس: من العناصر المهمة التي تدخل ضمن تكوين حبوب سنتروم الدوائية أيضاً، وهو يحافظ على صحة وسلامة الجهاز المناعي، ويعمل على تقوية الأوعية الدموية، وكذلك الزنك فهو يعمل على حماية الجهاز التناسلي من التعرض لأي مشاكل صحية، ويقوي جهاز المناعة وينشط الخلايا الدماغية.

الحديد: يعتبر مكوناً أساسياً في حبوب السنتروم، يحمي الجسم من الإصابة بفقر الدم... والأنيميا الحادة، ويعد من أهم العناصر الغذائية الهامة للجسم، كما يدخل في تركيب خلايا الدم.

فيتامين «c» وهو معروف بقدرته الفائقة وتأثيره الفعال على الجهاز المناعي، وتنشيط وظائفه الحيوية في طرد ومقاومة البكتريا والسموم الضارة خارج الجسم.

حمض الفوليك: ويعتبر من أهم الفيتامينات المكونة لحبوب السنتروم؛ حيث يدخل في نمو العديد من الخلايا وأبرزها الخلايا العصبية وخلايا الدم، والوقاية من الأنيميا

إضافة إلى فيتامين -ألف وباء ودال واي وسي وكي وثيامين وبـ6 والكالسيوم والفسفور واليود والمغنسيوم والمنجنيز والكروم.

سنتروم يقوي مناعة الحامل

 

مفيد لها أثناء الحمل والرضاعة الطبيعية؛ ولكن على الحامل إخبار الطبيب بالأدوية والمكملات الغذائية الأخرى التي تتناولها؛ لكي لا تزيد من أعراضهما وآثارهما الجانبية، وذلك إذا كانت ترضع أو كانت تعاني من الأنيميا، أو لديها مشكلات في وظائف الكبد أو الكلى، وقرص واحد يوميا يكفي.

يعمل السنتروم على طرد الجزئيات الحرة الضارة من جسم الحامل، ويساعد القلب والدماغ على القيام بمهامهما، كما يساعد على الوقاية من الأمراض السرطانية، ويحمي شبكة العين وتطويرها عند الطفل، ويساعد على تطوير المناطق الرئيسية في دماغ الجنين المسؤولة عن عمليات التفكير والرؤية والسمع.

كما يحافظ السنتروم على سلامة عظام الحامل وزيادة مركبات الطاقة لديها، وتقوية الجهاز المناعي الطبيعي وتعزيز عمل الكريات البيضاء في مقاومة الأمراض، كما يفيد تناول السنتروم في حل مشاكل الشعر والبشرة أو الأظافر، والكثير من الأمراض والفيروسات التي تتعرض لها الحامل لقلة مناعتها.

تحذير هام للحامل

من الأفضل ألا يؤخذ سنتروم إلا إذا كانت الحامل محتاجة إليه، أو كانت تعاني من أمراض سوء التغذية؛ لأن ارتفاع هذه العناصر في الدم يؤدي إلى أعراض مضاعفة؛ زيادة فيتامين «أ» مثلاً يسبب آلاماً مفصلية وصداعاً وتساقط الشعر، أو يشكل الحصى الكلوية، ولا بد من استشارة الطبيب المتابع.

أخذ حبة واحدة يومياً يفيد قبل الحمل وأثناء الحمل وعند الرضاعة الطبيعية... ويفضل تناوله قبل أو بعد أخذ الأدوية الأخرى ومنتجات الصحة الطبيعية، تؤخذ أقراص السنتروم على معدة فارغة قبل ساعة أو ساعتين من تناول الطعام، وفي حالة حدوث اضطراب في المعدة يمكنك تناول السنتروم مع الطعام، مع تجنب تناول مضادات الحموضة أو منتجات الألبان أو الشاي أو القهوة في غضون ساعتين قبل أو بعد تناول السنتروم؛ لأنها قد تقلل فاعليتها، وينصح بألا تستلقي لمدة 10 دقائق بعد تناول المكمل الغذائي سنتروم.

تتعرض الحامل لضعف المناعة خاصة في فصلي الخريف والشتاء، وخلال أشهر الحمل والولادة والدورة الشهرية وفترة النقاهة، ولتقوية هذه المناعة تنصح الحامل باستخدام أقراص السنتروم ولكن لا بد من إشراف الطبيب عليها، إضافة إلى الراحة والنوم مدة لا تقل عن 8 ساعات، مع تخفيف العصبية والتوتر والإجهاد، تناول الأطعمة الصحية وتزويد الجسم بالمعادن والألياف والفيتامينات والبروتينات وعدم إهمال شرب الماء، وعدم الأفراط في السكريات وتجنب الوجبات السريعة، مع الاهتمام بالنظافة الشخصية وعدم التعرض لتيارات الهواء، تناول الحمضيات، الثوم، المكسرات النيئة غير المحمصة، البروكلي

 

 

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X