سيدتي وطفلك /صحة وتغذية

خرافات عن فطام الأطفال

تعد مرحلة الفطام مرحلة صعبة على الأم والطفل، وهي مرحلة الفطام النفسي قبل أن تكون مرحلة فطام حسية، ولذلك فقد راجت حولها الخرافات والمعتقدات التي جمعتها لك " سيدني"، كما قمنا بعرضها على طبيب الأطفال مصطفى عبد اللطيف، استشاري طب الأطفال والذي يوضح لنا هل هي صحيحة أم خاطئة كالآتي.

خرافات عن فطام الأطفال

  • راجت خرافات عن عدم فطام الطفل مع بداية الشهر القمري" الشهر العربي".
  • كما راجت خرافات عن عدم فطام الطفل مع نهاية الشهر العربي أيضاً.
  • وحذرت الخرافات من فطام الطفل في الصيف.
  • وحذرت من فطام الطفل فجأة.
  • وقررت الخرافات بضرورة وضع مادة مرة الطعم على حلمة ثدي الأم لكي يكره الرضاعة من الأم ويتركها.
  • وأشارت لضرورة وضع الطفل في بيت مهجور وتركه ليبكي ساعات حتى يتعود على ترك صدر الأم.
  • وحذرت من أن فطام الصيف يؤدي لاصابته بالاسهال.
  • كما أنه يصبح تعلقاً بالأب أكثر حين يتم فطامه عن أمه!
  • تقديم اللحوم والبيض بكثرة للطفل بدعوى أن الفطام يسبب له الحساسية، وتقديمها له يحميه من الحساسية.

حقائق علمية عن الفطام

  • الفطام يجب أن يبدأ بالتدريج وليس فجأة، مثل التوقف عن الرضاعة الليلية أولاً.
  • الفطام الذي يبدأ مبكراً يؤدي لاصابة الطفل بسوء التغذية.
  • والفطام الذي يبدأ بمأكولات غير صحية يسبب مشاكل هضمية للطفل مثل الاكثار من الموز والشوكولاتة، أو تقديم الشيبسي والمقرمشات للطفل.

أهم الأطعمة التي تقدم للطفل عند فطامه

  • يقدم له منتجات الألبان.
  • يقدم له صفار البيض ثم بيضة كاملة مع عمر تسعة أشهر.
  • يقدم للطفل البروتين بكل أنواعه لكي لا يعاني الطفل من سوء التغذية مثل السمك واللحوم الحمراء، والدجاج، والكبدة.
  • يقدم له الفواكه والخضروات لكي يحصل على الفيتامينات.
  • قد تظهر عند الطفل أعراض الاصابة بأنيميا الفول عند الفطام بسبب نقص الجلوكوز، وليس بسبب الفطام نفسه أو اي خرافة مرتبطة به.
  • وقد تظهر لدى الطفل حساسية من سكر اللاكتوز مما يسبب له الحساسية، وليس بسبب الفطام نفسه أيضاً.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X