اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

ريتشارد ميل وتوماس روسيل يحتفيان بدولة الإمارات العربية المتحدة 

الاحتفال بدولة الإمارات
عرض أوركسترا مُبهر صُوّر فوق فندق برج العرب
الاحتفال بدولة الإمارات
ريتشارد ميل وتوماس روسيل يحتفلان بدولة الإمارات العربية المتحدة 3
الاحتفال بدولة الإمارات
ريتشارد ميل وتوماس روسيل يحتفلان بدولة الإمارات العربية المتحدة 
الاحتفال بدولة الإمارات
الاحتفال بدولة الإمارات
الاحتفال بدولة الإمارات
3 صور

احتفلت دار "ريتشارد ميل" وتوماس روسيل بدولة الإمارات العربية المتحدة بمناسبة اليوم الوطني الخمسين لها، الذي ساهم في تشكيل تاريخ هذه البلاد، وقد أطلقت شركة ريتشارد ميل معزوفة موسيقية ومقطع فيديو تحت عنوان "فوق السحاب"، يلخّصان مشوار دولة الإمارات العربية المتحدة الحافل بالإنجازات ليحتفلا بأمّة عانق طموحها السماء وكتبت ماضيها بأحرف من ذهب.

تابعي المزيد: الاحتفالية الرسمية باليوبيل الذهبي للإمارات تدشن فعاليات اليوم الوطني في إكسبو دبي

حكاية الإمارات

ريتشارد ميل وتوماس روسيل يحتفلان بدولة الإمارات العربية


تحمل هذه المقطوعة الموسيقية توقيع الموسيقار العالمي توماس روسيل، أحد أصدقاء "ريتشارد ميل". يعزف اللحن على أوتار القلب، ويروي حكاية دولة الإمارات العربية المتحدة التي تكلّلت بالنجاحات منذ تأسيسها، فيؤجّج في النفس الشعور بالفخر والاعتزاز والعزم والأمل. تسترجع الموسيقى مسيرة نجاحات على امتداد 50 عامًا وتُبشر بمستقبل واعد في الخمسين عامًا المقبلة.
تابعي المزيد: الإمارات تحتفل باليوم الوطني الخمسين

عرض مبهر

"ريتشارد ميل" وتوماس روسيل يحتفلان بدولة الإمارات العربية ا


تولّى جيوم ميل إخراج هذا الفيديو الذي يختصر رؤية دولة الإمارات الحكيمة مع عرض أوركسترا مُبهر صُوّر فوق فندق برج العرب، الذي يُعَدّ أحد أبرز معالم دبي. وعن ذلك قال: "عندما استعان بي مكتب ريتشارد ميل الشرق الأوسط للبحث عن الطريقة المثلى لتسليط الضوء على أهميّة الاحتفال بالعيد الوطني الـ50 لدولة الإمارات العربية المتحدة، توقّعت الإمكانيات الهائلة لهذه التجربة البصرية والسمعية المذهلة. طلبتُ من مدير التصوير بيير-إدوارد إديليمان، ومن وكالة نورث ستار الإعلانية، مرافقتي في هذا المشروع. عندما عرضنا مقطع الفيديو للمرّة الأولى، وبعيدًا عن الصور التي تحبس الأنفاس، تأثّرت من صميم قلبي عند رؤية الأحاسيس التي حرّكها الفيديو بداخل الحضور وتأثيره عليهم. برأيي ما من تحيّة أفضل يُمكن أن نقدّمها بمناسبة العيد الخمسين لهذه المدينة الرائعة".
تابعي المزيد: برج خليفة يحتفل باليوم الوطني الإماراتي على طريقته الخاصة


تجربة تأسر القلب

عرض أوركسترا مُبهر صُوّر فوق فندق برج العرب


على ارتفاع 212 مترًا عن سطح البحر، جمع توماس روسيل فرقة أوركسترا تضمّ تسعة موسيقيين من سكان الإمارات، في خطوة تُجسّد روح الدولة في يوبيلها الذهبي ومشاعر الفخر والاعتزاز التي ترافق الاحتفال بهذه اللحظة التاريخية. لمع اسم توماس روسيل حول العالم بفضل قدرته على التوفيق بين الموسيقى الكلاسيكية والموسيقى الإلكترونية، واشتهر ببراعته وبإطلاق العنان لإبداعه وخياله الواسع. تمّ تصوير لقطات الفيديو من لحظة شروق الشمس حتّى المغيب على مهبط الطائرات في فندق برج العرب، فكانت النتيجة تجربة تأسر الناظر من البداية وحتّى الثانية الأخيرة وتوقظ حواسه، مخاطبةً أعماق الروح. يرافق مقطع الفيديو انتقال الشمس عبر الأفق، في مشهد يختزل مرور الوقت. يرمز الفجر إلى ماضي دولة الإمارات العربية المتحدة العريق، وترافقه مقطوعة موسيقية نيوكلاسيكية، يعزف فيها توماس روسيل على آلة الكيبورد. ينضمّ إليه الموسيقيون وآلاتهم الواحد تلو الآخر، وكأنّهم يكتبون معًا سطور حكاية تنكشف فصولها بالتسلسل. تُضفي أصوات القانون والطبل الشرقية لمسة دافئة توحي بالتراث الإماراتي والثقافة المحلية. أمّا إيقاع آلة مزج الموسيقى الإلكترونية، أي السينثسيزر، فيطول بكل مهارة وبراعة ليُضفي لمسة شاعرية إلى عيد الإمارات الخمسين، قبل الوصول إلى كريشندو تقشعرّ له الأبدان عند الفجر ويُبشر بمستقبل مُشرق، و50 عامًا مقبلة تُخبّئ ما سيُبهر العالم من إنجازات عظيمة. يأتي هذا التعاون بين ريتشارد ميل وتوماس روسيل ليعكس الحسّ الإبداعي المعاصر الذي يتميّز به كلاهما. فتوماس روسيل، مثله مثل ريتشارد ميل، يعمل بشغف كبير ويُسخّر خياله الواسع في إبداعاته، كما يحرص على التنبّه إلى أدقّ التفاصيل حتّى يبلغ درجة الكمال. يُحلّل توماس أُسس التلحين الكلاسيكية، من دون المساس بقواعدها وتقاليدها الدقيقة، فيبتدع أعمالًا فنيّة مميّزة تحمل بصمته الخاصة وتُشكّل جسرًا بين الماضي والحاضر والمستقبل. "الموسيقى هي أحد الأمور القليلة في الحياة التي تتيح لك الاختبار بالماضي، إذ تسمح لك بالمضي إلى الأمام انطلاقًا من النوتات السابقة في اللحن. في الوقت نفسه، تعيش لحظات الحاضر الخاطفة بشغف كبير، وتلمح المستقبل لأنّك قادر على استباق نهاية اللحن".