أسرة ومجتمع /شباب وبنات

ما مفهوم الصداقة بالنسبة لك؟

شباب وبنات
الأصدقاء

الأصدقاء جزء مهم في حياة كل فرد، واختيار الأصدقاء جزء مهم لاستمرار تلك الصداقة، فالصداقة أمر أساسي لا يمكن الاستغناءُ عنه، فمن خلال الصديق نستطيع أن نتخلص من القلق والأفكار السلبية التي تشغل بالنا، فالتحدث مع الصديق وتبادل الأسرار وقضاء الوقت معه من الأمور الممتعة التي تساهم في زيادة الطاقة الإيجابية ورفع المعنويات، وبالتالي جعل الحياة أكثر راحة وطمأنينة وسعادة.
وقد تحدثت الأخصائية الاجتماعية «بسمة البصيري» عن مفهوم الصداقة، وأهميتها في حياتنا، وأوضحت تلك الأمور والمفاهيم.

مفهوم الصداقة
هي علاقة مودَّة صادقة ومحبَّة وإخلاص وعطف متبادل بين شخصين أو أكثر، حيث يودُّ كلٌّ منهما الآخر، ويحبُّ له الخير، ويبادله الآخر المشاعر نفسها.
إن مفهوم الصداقة متطور باستمرار، فالصداقة في مرحلة الطفولة مختلفة عن الصداقة في مرحلة المراهقة، وكذلك الأمر بالنسبة لمرحلة الشباب، فالمهارات والأفكار وطريقة التفكير تكبر مع الوقت، وبالتالي تختلف النظرة للصديق في كل مرحلة.
والصديق هو الذي نستأمنه ونثق فيه على تفاصيل حياتنا، ويشابهنا في العديد من الأمور، سواء أكانت في الأفكار أو في الأذواق أو المزاج أو الاهتمامات، حتى إنه يفرح لفرحنا ويحزن ويتألَّم لحزننا، وبذلك تقوم الصداقة على التشابه والمشاركة الوجدانية والعاطفية والحياتية.

أهمية الأصدقاء في حياتنا
1. اختيار الصديق هو انعكاسٌ لِذَاتِنَا ولحياتنا، فنختار إما طريق السعادة، وإما طريق الوقوع في المشاكل.
2. تُعتبر الصداقات مأمنًا لتبادل جميع الأسرار التي تحدث لنا، سواء الصغيرة أو الكبيرة.
3. تعزيز ثقتنا في أنفسنا، وتشجيعنا على القوة، ومتابعة المسير، من أهم الأمور التي تبنيها الصداقة.
4. الصديق ملجأ نقصِده للشعور بالراحة والحرية، فلا تقييد ولا تصنُّع ولا تزييف للشكل والحديث والأسلوب.
5. يحمينا الصديق من الوحدة، فبه ومعه نتجاوز الوحدة والشعور بالضيق من الحياة ومشاكلها.
6. الضحك والسعادة التي تَعْتَرِينَا حال جلوسنا مع الأصحاب، فالمشاعر مفعمة بالحب والراحة بين الجميع.
7. الصديق شريك دائم في شتى ذكريات الحياة، سواء الذكريات السعيدة أو السيئة في حياتنا.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X