سيدتي وطفلك /الحمل والولادة

هل يجوز أخذ حبوب تأخير الدورة الشهرية أثناء الحج؟

يجوز للمرأة والفتاة أن تأخذ حبوباً لمنع الدورة الشهرية

من الأمور التي تقلق المرأة والفتاة أثناء أداء فريضة الحج والتي لا تتكرر إلا مرة في السنة، هو أن تأتي الدورة الشهرية وما يصاحبها من عرقلة لأداء بعض المناسك، كما أن هناك نساء وفتيات يعانين من آلام وتقلصات مصاحبة للدورة الشهرية.

"سيدتي نت" تلقت العديد من الأسئلة حول جواز ومشروعية أخذ بعض الأدوية لمنع الدورة الشهرية وتأخيرها حتى تنتهي مناسك الحج، وقد توجهت بالسؤال للدكتور موسى عربيد، أستاذ فقه وشريعة، فأشار إلى ما يلي بهذا الخصوص:


• يجوز للمرأة والفتاة أن تأخذ حبوباً لمنع الدورة الشهرية أو تأخيرها خلال مناسك الحج.
• هذا الجواز شأنه شأن الترخيص في رمضان.
• يشترط عدم التسبب بضرر صحي للمرأة عند أخذ هذا الدواء.


• ويجب أن يكون عن طريق الطبيب المختص وليس من نصائح الصديقات والقريبات.
• هناك أدوية ضارة ولو أخذتها المرأة تسبب بحدوث النزف عند التوقف عنها ولذلك يجب أن تسأل عن النوع المناسب لها لأن الأصل في الترخيص أن يكون لا ضرر ولا ضرار فيه.
• يجوز للمرأة أن تؤدي كل أعمال الحج إذا ما حاضت ما عدا الطواف والسعي لأن شأنهما شأن الصلاة.


• ولذلك يجب أن تعرف مواعيد دورتها الشهرية وتأخذ الحبوب بما يتماشى مع موعد الطواف لأنه من أركان الحج.

X