صحة /رشاقة و تغذية

متلازمة الأكل الليلي.. كيف تتخلصين منها؟

متلازمة الأكل الليلي أو الجوع الليلي هو نوع من اضطراب نفسي يولّد الشعور بالجوع والحاجة إلى تناول الطعام ليلاً. ويعاني المصابون بها بشكل منتظم ليلاً، وتسمى كذلك بجوع منتصف الليل. ولا يزال الجدل قائماً حول ما إذا كان هذا الاضطراب مرضاً أم هو عبارة عن عادة سيئة، إذ لم يصدر حتى الآن أي تعريف علمي بخصوص ذلك.


أسباب الشعور بالجوع ليلاً

الاكتئاب أحد اسباب الشعور بالجوع في الليل
الاكتئاب أحد اسباب الشعور بالجوع في الليل


يشعر معظم المصابين بمتلازمة الأكل الليلي، بأنَّ الطعام سيساعدهم على العودة إلى النوم، بحسب موقع "باور أوف بوزيتيفيتي"، حيث يلعب اضطراب النوم لديهم دوراً في الجوع الليلي.
سيناريو شائع آخر هو اتباع نظام غذائي شديد التقييد يجعل الأشخاص يشعرون بالجوع في المساء. فهؤلاء الأشخاص لديهم كل القوة والإرادة أثناء الانشغال في العمل نهاراً، ولكن في الليل كل ما يمكن التفكير فيه هو الطعام.
سبب آخر هو أنه يجد آخرون أن اكتئابهم يكون أسوأ في المساء، وما من شيء يهدئ الاكتئاب مثل الحلويات ذات السعرات الحرارية العالية والوجبات السريعة.


علامات اضطراب الأكل الليلي

إن معايير التشخيص باضطراب الأكل الليلي تكون عند حدوث 2-3 من العلامات أدناه مع استمرارها لمدة شهر أو أكثر:
1- نقص الشهية في الصباح.
2- رغبات لا يمكن السيطرة عليها لتناول الطعام في المساء أو الليل.
3- الاعتقاد بأن الأكل سيساعد على النوم.
4- وجود مشاكل مستمرة مع الاكتئاب أو القلق أو غيرها من مشاكل الصحة النفسية.
5- المعاناة من اضطرابات نوم متكررة.
6- العمل على تخزين الطعام للتأكد من أنه سيكفي.
7- اكتساب الوزن بلا مبرر.
8- إخفاء العادات الغذائية الخاصة لأنها غير صحية.
9- الشعور بعدم السيطرة على الجوع ليلاً.
10- وجود مشاكل طبية أخرى مثل ارتفاع ضغط الدم.
11- تكوُّن صورة سلبية بسبب مشاكل الوزن وعدم ضبط النفس.
13- الإفراط في تناول الوجبات الخفيفة ذات السعرات الحرارية العالية والبحث عن السكريات والنشويات.
14- التقيد بأنظمة غذائية مقيدة بشكل متكرر لإنقاص الوزن.
15- تناول كميات كبيرة من الطعام في فترات قصيرة بشكل متكرر، على غرار الشراهة عند الأكل.

 

تابعي المزيد: فوائد الخروب المذهلة للجسم



كيفية التخلص من متلازمة الأكل الليلي


علاج متلازمة الأكل الليلي تكمن في تطبيق الآتي:
1- أكل كل يوم ثلاث وجبات رئيسية: الفطور والغداء والعشاء بكميات مناسبة وملائمة مع وجبتين خفيفتين بين الوجبات تتكون من الخضروات أو الفواكه.
2- تجنَّب تناول المأكولات الغنية بالكربوهيدرات النشوية في المساء؛ إذ إنها مواد لا تحتوي على قيمة غذائية، ومنها الطحين الأبيض والسكر الأبيض وجميع المواد الغذائية المحتوية على الكربوهيدرات. والأفضل من ذلك هو تناول عناصر غذائية كالخبز الأسمر المحتوي على الحبوب الكاملة، أو كذلك البطاطا.
3- ينبغي أن يكون طعام العشاء غنياً بالبروتينات لأنها تشبع الإنسان أكثر من الكربوهيدرات النشوية.
4- ضرورة استبعاد المأكولات الحلوة والنشوية من البيت أو إخفائها أثناء الليل.
5- ينبغي أن يكون نصف العشاء من الخضروات والسلطات؛ فالكثير من الحميات الغذائية تسمح فقط بأكل كميات قليلة من الطعام ولكن هذا غير مفيد في حالة اضطراب الجوع الليلي. ومن أجل تجنّب السعرات الحرارية الزائدة ينبغي أكل الكثير من الخضروات لاحتوائها على سعرات حرارية قليلة (أقل من منتجات العجين واللحوم)، وفي الوقت نفسه تؤمن الشعور بالشبع سريعاً.
أما إذا استمرت المشكلة بعد تصحيح سلوك الأكل اليومي، فينبغي الذهاب إلى الطبيب فربما تكون هناك مسببات نفسية أو جسدية أخرى.

 

تابعي المزيد: طرق علاج الكولسترول بالزنجبيل وبالعديد من العناصر الطبيعية الفاعلة

X